طيوب عربية

لك الله

من أعمال التشكيلية نادية العابد
من أعمال التشكيلية نادية العابد

(1)
لقلب يلين كلمس الحرير
ويقوى على غارة الدّهر
مثل الحديد
لقلب يقاسي هنا أفراحه الغامضة
بعيدا عن الناس في اللحظة العارضة
لقلب يهلّ على الأرض طيبا
هنا بالهنا والرّضا
ويغفو على آهة في المساء الكسير
هو الآن ما بين طرق الحديد
ولين الحرير
هو الآن ما بين دفء الهوى والسعير
غريب لقلب أراه هنا يستجير
بورد الرّبيع
ويحتمل كلّ الأغاني
وكلّ الأماني التي طوّقت
نبض قلب وديع
هو الآن ما بين دفء الهوى والسعير

(2)
لك الله أيا قلبها في الأماسي
إذا ما تحمّلت عبء السنين
وجاريت كلّ المسالك
في ركبهنّ الخطير
ويمّمت شرقا
وغربا تقدّ المسافات
من بوحهنّ المثير
لك الله ما في الصّبابة
من مشتهى
ومن ملمس رائع
ليّن كالحرير.

مقالات ذات علاقة

الموت صفعةٌ على القلب

هند زيتوني (سوريا)

محمود البريكان..لا لـكـاتـم الـلـوز

إشبيليا الجبوري (العراق)

لا عودة إلى ذل اللجوء ومهانة النزوح

مصطفى يوسف اللداوي (فلسطين)

اترك تعليق