تقارير

حقوق تائهة يفوز بالخلال الذهبي

ملصق الفيلم الوثائقي (حقوق تائهة).

قبل أيام، أعلن بمدينة مدنين التونسية، عن فوز الفيلم الوثائقي الليبي (حقوق تائهة)، بجائزة الخلال الذهبي، ضمن فعاليات الدورة 9، للمهرجان الدولي للفيلم الوثائقي والروائي القصير.

هذا التتويج جاء ضمن مشاركة عربية ودولية، وقع فيها اختيار اللجنة على قائمة من 24 فيلماً، قصيراً لهذه الدورة، تضم الأفلام المختارة: 11 فيلما وثائقيا و13 فيلما روائيا قصيرا، وهي تمثل 13 دولة هي: تونس – الجزائر – المغرب – ليبيا – العراق – مصر – سوريا – فلسطين – لبنان – فرنسا – الامارات العربية المتحدة – موريتانيا – هولندا.

ما هي حكاية الفيلم الوثائقي (حقوق تائهة)

حقوق تائهة، فيلم وثائق قصير من إخراج محمد مصلي، من مدينة مصراتة، والفيلم يناقش مجموعة من القضايا الحقوقية المُهملة في المجتمع الليبي، والتي تعكس قصور القانون وغياب سيادته.

حيث يناقش الفيلم قضية المُهجّرين والنازحين من بنغازي ودرنة، الذين يعجزون عن تسجيل أبنائهم حديثي الولادة في السجل المدني بالمدن التي نزحوا إليها، بحجة أنهم مُلزمون بتسجيل أبنائهم في السجل المدني لمدنهم الأصلية. هذا غير الغالبية عانوا من التهميش على أساس مناطقي وتم نبذهم في السنوات الأخيرة وكأنهم مواطنون من درجة أقلّ أو مواطنون نُزعت عنهم صفة المواطنة.

يُناقش الفيلم أيضا حقوق الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة، وحقّهم الطبيعي في الفضاء العام عن طريق اشراكهم عمرانياً واجتماعيا، في بيئة سلسة تساعدهم على الوصول والتواجد في المقاهي والساحات لممارسة الحياة الطبيعية.

الفيلم نزل للشاعر ليناقش قضايانا اليومية ومعضلتنا الرئيسية المتمثّلة في التعارض ما بين العرف الاجتماعي والقانون، حيث العرف الاجتماعي يتداخل مع القانون ويحد من صلاحيته ويمنع في الأساس سيادته ويعرقل سير الأحكام النافذة.

الفيلم غطّى أيضا قضية الأشخاص المحتجزون في السجون لسنوات طويلة دون صدور أحكام في حقهم، أشخاص يقضون ما لا يقل عن أربع أو خمس سنوات دون وجود محاكمة عادلة وواضحة ودون صدور أي أحكام تٌجرّمهم أو تبرّؤهم.

كما يسلط الفيلم الضوء على فكرة غياب القانون وغياب الدولة في مناطق النزاع، حيث الجميع يبحث عن الغنيمة وحيث القانون هو قانون الغلبة والواسطة والمحسوبية، وحيث الناس في الطبقات الفقيرة والمُهمشة لا يعلم بهم أحد.

الفيلم تم انتاجه بدعم من منظمة جسـور العـدل للمساعـدة القانونيـة، من إخراج محمد مصلي، مدير التصوير: محمد القصيّر، مساعدة المخرج: نهلة بن صالح، المنتجة: عايدة بعيو.

الدورة 9، للمهرجان الدولي للفيلم الوثائقي والروائي القصير.

جوائز المهرجان

عقد المهرجان خلال الفترة من 25 نوفمبر إلى 3 ديسمبر 2023م، بمدينة مدنين التونسية، وجاءت النتائج كالتالي:

أولا الأفلام الوثائقية:

– الخلال الذهبي: فيلم (حقوق تائهة) للمخرج محمد مصلي، من ليبيا.

– الخلال الفضي: فيلم (AZETTA) للمخرج جمال باشا، من الجزائر.

– الخلال البرنزي: فيلم (وطن بالاختيار) للمخرجة حنان راضي، من مصر.

الدورة 9، للمهرجان الدولي للفيلم الوثائقي والروائي القصير.

ثانيا الأفلام الروائية:

– الخلال الذهبي: فيلم (فوتوغراف) للمخرج مهند كلثوم، من سوريا.

– الخلال الفضي: فيلم (ترانزيت) للمخرج باقر الربيعي، من العراق.

– الخلال البرنزي: فيلم (سودة) للمخرجة أما سعد بوه، من موريتانيا.

فيما منحت لجنة التحكيم جائزة خاصة لفيلم (القطرة) للمخرج يونس بن حجرية، من تونس.

مقالات ذات علاقة

المشاركات الليبية بالجائزة العالمية للرواية العربية

رامز رمضان النويصري

إكتشف 9 معلومات عن قلعة مرزق

المشرف العام

تفاصيل الساعات الأخيرة من حياة الفنان محمد حسن

المشرف العام

اترك تعليق