الكاتب : مقبولة ارقيق

32 منشورات - 0 تعليقات
مقبولة فتح الله أرقيق. مواليد 28\ 5 \1978 طبرق. خريجة 2000\1999م، جامعة عمر المختار – ليسانس آداب قسم تاريخ. البداية كانت بالنشر لبعض المقالات و الخواطر والقصص القصيرة، في بعض المجلات والصحف المحلية كـ: البطنان وأخبار طبرق و البرلمان و المدينة البيضاء وفسانيا والفصول الاربعة وأخبار بنغازي والكواليس الجزائرية. إضافة للنشر في بعض الصحف الإلكترونية مثل نبض العرب السعودية والسقيفة الليبية و الثقافة الليبية والعربي اليوم وموقع بلد الطيوب. صدرت لها المجموعة قصصية (ملاذ النورس) 2020م، عن دار العالمية بالإسكندرية.

كعادته

مقبولة ارقيق
بطريقة لائقةيمد أطراف أناملهليصافحني كنبيلارستقراطيسيء المظهرغض القلبمترفعكعادته… يتأملني بطريقةتربكني أحاول الفرارمن عينيه التى تلاحقملامحي بشراههلكنه بسرعة يباغتنيو يقتربأكثر…ويتصفحنيكعادته. يحاول القصاص منيكقناص ماهر يستطيعأن يغتنم فرصةضعف...

فكرة أنا

مقبولة ارقيق
ترعبني فكرة أنك …لست موجود ..تشعرني بالوحدةبالخوف بالريبة …وأنا التي منذ فتحتعيني وجدت ملامحكتطالعني بحبوأنا التي توسدت حضنككالمهد ..وأنا التي تعلقت بعنقكلأشاهد العالم ..وأنا التي...

اااقول بخير

مقبولة ارقيق
أكتب، وأمزق، وأمسحبهدوء مخيف جداً…وكأنه ينذر بحدوثعاصفة ما …كل شيء يسبقنيظلي..وقتيوأنت … أتذمر وأخفيوووو.. أبتسمأبحث عن حضنيتسع كل هذاالوجع ويحتوي حزني.. اااه كم يتعبني الوقوفأنا...

حين غادرنا أبي

مقبولة ارقيق
أذكر أنه كان يقاوم الإنحناءيقاوم المرض.. يقاوم الألميقاوم سقوطه أمامنا..يكابر يبتسم يملأالبيت ضجه وصخب..منتصب كسارية شامخةفى يوم عاصف.. غير مباليهبتلاعب الريح بها.كان كعمود بيت واقفامرتفع...

كم نحتاج للدهشة

مقبولة ارقيق
لشيء يقتلع رتابة الروحويهز أعماقها..شيء لا وصف له ولا مصطلحيباغت الواقعيبدل مناخ النفسيبدد وحشة الوقتشيء….يسكب نكهته في طبق اليومبمذاق لا يوصف وطعم لا شبيه لهشيء…..يمسك...

بسطاء

مقبولة ارقيق
كم نحن بسطاء..كل ما نحاولاخفائه برشه طلاءملون سميكبوضع شيء ملفتعلى جدارهكابتسامة مثلًابكنسه بهدوءبالانغماس في السكونبمحاولة جعلهعادة يومية نمارسهابجدارة وإتقانكل هذا..قد يضرب به عرض الحائطسؤال؟مابك؟عينيك تخفي...