طيوب النص

كعادته

من أعمال الفنانة التشكيلية “مريم الصيد”

بطريقة لائقة
يمد أطراف أنامله
ليصافحني كنبيل
ارستقراطي
سيء المظهر
غض القلب
مترفع
كعادته…

يتأملني بطريقة
تربكني أحاول الفرار
من عينيه التى تلاحق
ملامحي بشراهه
لكنه بسرعة يباغتني
و يقترب
أكثر…
ويتصفحني
كعادته.

يحاول القصاص مني
كقناص ماهر يستطيع
أن يغتنم فرصة
ضعف مارقة …
ليصطادها بخفه ..
كعادته ..

وكأنه يقول لي
مهما تحاولين
غض نظراتك عني
أقراءك جيدًا ..
كعادته

هكذا يأتي الحزن
متنكرًا
يبدو “”ودودًا””
لكنه فى الحقيقة
متعجرف ماكر
وواثق من
نفسه متبجح
كعادته ..

ينهي كل مراسم أللطف
يربت على كتفي ويهمس
اسف كم كنت قاسيًا
معك ..أعتذر
و يدير ظهره لي
و يغادرني دون أن
يغلق الباب خلفه

كعادته.

ملاذ النورس

مقالات ذات علاقة

المسألة الوجودية

ميسون صالح

أقلام ضجرة…

مريم الشكيلية (سلطنة عمان)

متاهة..

المشرف العام

اترك تعليق