من أعمال التشكيلي عادل الفورتية
شعر

الْعَابِرُ إِلَيْكَ

من أعمال التشكيلي عادل الفورتية

 

هلْ أَخْبَرْتَ الأصدقاء أنني مُسَافِرة غَدًا!
وَبِأَنَّ قَلبي سَيَخذلني َِ!؟
لَنْ يَرْتَدِي معي فستاني الْجَدِيد.
وَلَنْ يَتَعَطَّرَ بِعْطِرِي الْجَدِيدِ..
وَلَنْ يَأْخُذَ معي تذكرةً لِلصُّعُودِ..
وَلَنْ تَتَربصَ عَيْنَاهُ بِحَسْنَاءَ
تَرَكَتْ قَلْبَهَا بِسَاحَةِ الْمَطَارِ!؟
سَيَظَلُّ حَيْثُ تَقْبَعونُ الْآنَ
فَثَمَةَ أَشْوَاقٌ مُكْتَظَّةٌ
فَوْقَ أَسْلَاكِ الْاِنْتَظَارِ
تَرْتَعِشُ مَلَامِحُ لهفتها
فَتَلْفُظُهَا الْمَسَافَاتُ..
عَلَى إسْفَلْتِ التَّحْدِيقِ
بِالنَّهَاراتِ..
الْعَابِرةِ إِلَيْكمَ!

مقالات ذات علاقة

أكثر من طريقة لإيقاظ شجرة

مفتاح العماري

أنا الهراوة العظيمة على اقفيتكم

جمعة الموفق

خلجات

خالد مرغم

اترك تعليق