أخبار

الزائدي يترجم نار فارسية

الطيوب

كتاب (نار فارسية) لتوم هولاند للكاتب والمترجم الليبي مأمون الزائدي
كتاب (نار فارسية) لتوم هولاند للكاتب والمترجم الليبي مأمون الزائدي

ضمن منشورات جليس، صدر للكاتب والمترجم الليبي مأمون الزائدي كتاب (نار فارسية) لتوم هولاند، الكتاب موجود بمعرض القاهرة الدولي للكتاب الذي ينتهي في 7 فبراير الجاري، في دورته الـ53.

وفي منشور الكاتب والمترجم الزائدي، تعريفا بالكتاب على حسابه على الفيسبوك، يقول: (في عام 480 قبل الميلاد، قاد زركسيس، ملك بلاد فارس، غزواً على البر الرئيسي لليونان. كان ينبغي أن يكون نجاح حملته إجراء شكلياً. فلمدة 70 عامًا، بدا النصر -النصر السريع والمذهل -حقًا مكتسبًا للإمبراطورية الفارسية. وفي فضاء جيل واحد، اجتاحت الشرق الأدنى، وحطمت الممالك القديمة، واقتحمت المدن الشهيرة، وشكلت إمبراطورية امتدت من الهند إلى شواطئ بحر إيجة. نتيجة لتلك الفتوحات، حكم زركسيس باعتباره أقوى رجل على هذا الكوكب. ومع ذلك، بطريقة ما، وبشكل مذهل، تمكن اليونانيون في البر الرئيسي من الصمود ضد أكبر قوة استكشافية تم تجميعها على الإطلاق. وتم إرجاع الفرس إلى الوراء. وظلت اليونان حرة.

ولو هُزم اليونانيون في سلاميس، لما خسر الغرب صراعه الأول من أجل الاستقلال والبقاء فحسب، بل لكان من غير المرجح أن يكون هناك كيان للغرب على الإطلاق).

ويضيف ختام المنشور: (يصف كتاب توم هولاند الرائع أول “صراع للإمبراطوريات” بين الشرق والغرب. ومرة أخرى يجد أوجه تشابه غير عادية بين العالم القديم وعالمنا اليوم. لا يوجد كتاب شائع منافس يصف مثله تلك الأحداث).

مقالات ذات علاقة

كل شي في الطبق إلى قفصه

المشرف العام

شوبنهاور في تاناروت

المشرف العام

آخر الشهود على طاولة تاناروت في بنغازي

المشرف العام

اترك تعليق