أخبار

الدكتور برهانة وحكايات الميعاد

الطيوب

كتاب حكايات الميعاد

في منشور له عبر حسابه الشخصي على الفيسبوك، أعلن الدكتور “علي برهانة” صدور كتابه الجديد (حكايات الميعاد) وهي مجموعة من الحكايات من المأثور الشعبي الليبي، عن دار تبر الزمان، تونس.

الكتاب يعد إضافة مهمة في مجال توثيق الذاكرة الشفاهية الشعبية، وقد اختار الدكتور “علي برهانة” المهتم بالتراث الشعبي، فضاء آخر من فضاءات الحكاية الشعبية ألا وهو حكايات الميعاد أو المجلس، والتي تختص تحديدا بالإسقاط الدلالي داخل المجلس أو الميعاد الذكوري. وقد قسمها إلى أربعة أنواع؛ وهي الحكايات الأسطورية والحكايات المثلية والحكايات الشعبية، والحكايات الشعبية، وبلغ عددها 109 حكاية.

وقد تضمن هذا الكتاب: التعريف بالموضوع، لغة الحكاية، بين الشفهي والكتابي، قضية المصطلح، طريقة الجمع المتبعة في تحصيل هذه الحكايات.

قدم لهذه الكتاب الدكتور “عبدالرحمن أيوب” وهو خبير معتمد لدى منظمة اليونيسكو في التراث الشعبي، وعلم الآثار، والثقافة الشعبية بصفة عامة، وكان قد تولى إدارة معهد التراث الشعبي والآثار بتونس. والذي عرج في مقدمته على قضايا جديرة بالاهتمام في مجال توثيق الموروث الشفاهي إضافة إلى إشكاليات المصطلح.

مقالات ذات علاقة

بنغازي.. انطلاق الصالون الثقافي تحت عنوان “تمظهرات الثقافة الفاعلة”

المشرف العام

وديعة لينين

مهند سليمان

أفريقيا القادمة عبر أبواب عبدالرحمن شلقم

المشرف العام

اترك تعليق