متابعات

انطلاق فعاليات الدورة الأولى لمهرجان الثقافة الليبية

الطيوب:متابعة وتصوير / مهنّد سليمان

فعاليات مهرجان الثقافة الليبية تحت شعار (الثقافة تجمعنا)الدورة الأولى -قصر الخلد العامر

أطلقت وزارة الثقافة والتنمية المعرفية بقصر الخلد العامر بمدينة طرابلس مساء يوم الثلاثاء 13 من شهر سبتمبر الجاري فعاليات الدورة الأولى لمهرجان الثقافة الليبية لعام 2022م تحت شعار (الثقافة تجمعنا)، بحضور رفيع المستوى تقدمته السيدة “مبروكة توغي عثمان” وزير الثقافة والتنمية المعرفية والسيدة “حليمة البوسيفي” وزير العدل، واستهلت مراسم الافتتاح بفرقة الفنون الشعبية التي انطلقت بمسيرة راجلة من ميدان الجزائر وصولا إلى قصر الخلد العامر، ومن ثم عزفت الفرقة النحاسية النشيد الوطني بباحة القصر، بعد ذلك افتتحت مجموعة من المعارض للكتاب وللفنون التشكيلية والخط العربي والصور الفوتوغرافية والمقتنيات التراثية بمشاركة مؤسسة شباب مرزق للسلام والتنمية ونخبة من التشكيليين والخطاطين والمصوريين وهم : محمد الخروبي ومروة التومي وصبري سلطان والخطاط سالم دغيّس والعارف القاجيجي.

وحول مشاركته أشار الخطاط الفنان”سالم دغيّس” أنه قد شارك بأربعة أعمال إبداعية بالخط المغربي المبسوط، اللوحة الأولى ضمت زخرفة باطار ذهبي لآية الكرسي القرآنية وهو عمل يدوي نفذه بواسطة حبر ياباني واللوحة الثانية عبارة عن (بيان الإسلام والإيمان والإحسان) وهو حديث جبريل عليه السلام ونفذه بذات الطريقة واللوحة الثالثة ضمت حديثا قدسيا نقله معاذ بن جبل عن رسول الله، وتوقفنا عند مشاركة الفنان “عبد الحكيم أحمد العطوي” الذي شارك بعمل فسيفسائي منمنم بالحجر الأبيض والأسود لشيخ الشهداء “عمر المختار” مشيرا إلى أنه سبق وأن شارك به في الملتقى الدولي الأول لفن الفسيفساء في مدينة نابل بتونس ولفت بأن الاسم كتب بالآجر الأحمر المستقى من العمارة الإيطالية القديمة.

كما التقينا بمدير مكتبة سوق الجمعة المشاركة بمعرض الكتاب السيد “خالد المجراب” فحدثنا عن مشاركة المركز الثقافي بمنطقة سوق الجمعة بحوالي 200 عنوان غلب عليها الطابع الأدبي والثقافي، وأضاف بأن أسعارهم تتراوح من 5 دينار وحتى 30 دينار للكتاب الواحد، كذلك أشار لتبنيهم فكرة مشروع إعادة تدوير الكتاب داخل المكتبات الخاصة بالأسر والعوائل قائلا: تأتينا مجموعة من الكتب بعضهم يتبرع بها والبعض الآخر يسوقها لدينا بسعر رمزي وبعضهم يبادلها بكتب أخرى، وأوضح أنهم بالمركز الثقافي حريصون على إقامة المعارض الخاصة بالكتب القديمة والمستعملة.

وعند الساعة التاسعة أحيت فرقة الأنوار المحمدية بمشاركة كوكبة من الأطفال اليافعين باقة منوعة من نوبات المألوف الأندلسية، ثم أعقبتها فقرة تكريم عدد كبير من الفنانين والمبدعين والكتّاب والإعلاميين، بالإضافة لمشاركة مجموعة من الأصوات الواعدة بوصلات غنائية، واختتم الفنان “راسم فخري” فعاليات اليوم الأول بباقة من أعماله الغنائية .

مقالات ذات علاقة

تعرف على المكرمين بجائزة «صوت الخير» للعام 2017

المشرف العام

في غياب الدعم الليبي.. الفنان علي الوكواك يتألق بمعرضه في عاصمة الفن “روما”

المشرف العام

عودة الامل الى خشبة مسرح سبها البلدي

المشرف العام

اترك تعليق