طيوب النص

لا إنجابية

دليلة إبراهيم

من أعمال التشكيلي العراقي سعد علي

كلما تهبني الحياة
حبًا
اجريه
أدريه
كطفل أنظره
خائفة
متربصة
آويه في أعماقي
أغلق عيني
وأنفي
عن رائحته
وفضلاته

أنغيه
أتنازل
وأمنحه أغلى ما أملك
فكري!

أجدل شعري
كريفية محترفة
لألعابه

أهزه على سياقاني
كما لم يخلقان إلا له

أولده من جديد
فيتدلل
ويتمرد
يحبو بعيدًا
لتحوطه الأشواك
بعدما كان ذراعي يتوسده!

أكسبه الثقة
يتواقح
فيتنكر ويرميني
بأني عقيم!
صدقت؛
الأمومة وحب
الرجال
بهكذا تعلنين موتك
ومنح حياتك لهم
هذا ما قالته جدتي…

مقالات ذات علاقة

المجمع يحتفي باللغة العربية

المشرف العام

على أَعْتابِ السّنين

عاشور حمد عثمان

بناتُ أحلام

سليمان زيدان

اترك تعليق