أخبار

عدد جديد من مجلة الليبي

صدر قبل أيام العدد 63 من مجلة الليبي؛ عدد مارس 2024م – السنة السادسة، عن مؤسسة الخدمات الإعلامية بمجلس النوب، بغلاف يحتفي بنساء ترهونة الثلاث، ويجمع بين غلافيه أضمومة متنوعة من الموضوعات الأدبية والثقافية.

كما في كل عدد، تطالعنا (إبداعات) لهذا العدد بلوحتين تشكيليتين، جاءت اللوحة الأولى بإمضاء الفنانة الأردنية نور ملحم، أما اللوحة الثانية فكانت للفنان الليبي علي الزويك.

تحت عنوان (البيع.. بعد خسارة البضاعة)، يكتب رئيس التحرير افتتاحيته، التي يفتتحها ببيتين لقيس ابن الملوح:

ولي كبد مقروحة من يبيعني – بها كبدا ليست بذات قروح

أباها على الناس لا يشترونها – ومن يشتري ذا علة بصحيح

الكاتب والباحث الليبي امراجع السحاتي، يفتتح (شؤون ليبية) بالجزء السابع من بحثه المعنون (الأدب الليبي بين العامية ولغات المكونات الليبية)، لتطالعنا من بعد الحلقة السابعة من (كنز الكلام) للكاتب الليبي كريم الخيل، نستمر مع الثقافة الليبية، لنتعرف إلى (سر أكلة اللوتس) عنوان مقال الكاتب والباحث الليبي عبدالحكيم الطويل. أما الباحث والمؤرخ الليبي سالم الكبتي يشارك في هذا العدد بمقالته المعنونة (بوفلاقة.. رحلة المعرس ودانتي).

الكاتبة الصحفية هند الهوني، تابعت معرض (أنا ليبيا.. أنا التاريخ) والفعاليات المصاحبة له، والذي أقامه مجلس الثقافة العام، بمدينة بنغازي.

من مصر، افتتح الكاتب أحمد ضياء دردير (شؤون عربية) بمقالته المعنونة (لماذا أحببنا جريندايزر؟)، لننتقل من بعد إلى (شؤون عالمية)، حيث نطالع عبر وكالات هاينريش بل؛ أديب ما بعد الحرب. لتتوقف المجلة مع كتاب (تاريخ ليبيا).

في (ترحال) نطالع عبر وكالات، الرق في السودان (عبيد مسكوت عنهم). أما في (ترجمات) فنطالع بداية (عن الترجمة والفقد) بقلم الدكتور عزالدين عناية.

(إبداع) لهذا العدد، تفتتحه المجلة بمقالة الكاتب المغربي حميد الجراري، المعنونة (جدل التخييلي والمرجعي في الرواية المغاربية). من فلسطين يكتب فراس حج محمد (المقالة في علم الدلالة)، وتحت عنوان (مفردات لها معنى) كتب الدكتور محمد المبروك دويب عن الخبز والترفيه. نعود للمغرب مع الكاتب إبراهيم البوعبدلاوي، لنطالع مقالته (الكون السيميائي وخصائصه عند يوري لوتمان).

الكاتب السوري زارا صالح، يكتب من بريطانيا قراءته للمجموعة الشاعر ريبر هبون، المعنونة (الزلزال)، تحت عنوان (تراجيديا الكرد).

وكما عودتنا الكاتبة سواسي الشريف، تقدم في (جنة النص) مجموعة من النصوص الشعرية المنتقاة، لنطالع مقالة الكاتب المصري محمود مصطفى المعنونة (دماء وصمود).

الناقد المصري مازن حلمي، يقدم قراءته في المجموعة الشعرية (الأميرة والرجل من العامة) للشاعر محمد إبراهيم طه. من الشعر إلى التاريخ حيث يكتب الدكتور عبدالمنعم المحجوب تحت عنوان (موريي بن أدد.. إعادة قراءة).

الكاتب المصري صلاح الشهاوي يكتب في (واحة الليبي) مجموعة من اللطائف والطرائف العربية.
أما في (من هنا وهناك) فمازالت المجلة تواصل رحلتها في كتاب (قول على قول) للأستاذ حسن الكرمي. و(قبل أن نفترق) تتوقف المجلة مع كتاب (محاضرات في تاريخ ليبيا القديم)، وختام العمل (أيام زمان) مع صورة للزاوية السنوسية في المرج.

الجدير بالذكر، أن مجلة (الليبي) مجلة شهرية ثقافية تصدر عن مؤسسة الخدمات الإعلامية بمجلس النواب الليبي، يرأس مجلس إدارتها “خالد مصطفى الشيخي”، ويرأس تحريرها الدكتور “الصديق بودوارة المغربي”. الأستاذة “سارة الشريف” تقوم بمهام إدارة التحرير، والمجلة من إخراج “محمد حسن الخضر”.

للاطلاع على عدد المجلة هنا

مقالات ذات علاقة

فوز مسرحية السقالة

المشرف العام

رصيف للقرّاء تقترحه تاناروت

المشرف العام

العلامة القطعاني والصحافة في الإصلاح

المشرف العام

اترك تعليق