أخبار طيوب عربية

العيش في مكتبة العالم

كتاب (العيش في مكتبة العالم)، للكاتب وليم ماركس، بترجمة عن الفرنسية الدكتور إدريس الخضراوي
كتاب (العيش في مكتبة العالم)، للكاتب وليم ماركس، بترجمة عن الفرنسية الدكتور إدريس الخضراوي

عن دار الكتاب الجديد المتحدة، ببيروت، صدر كتاب (العيش في مكتبة العالم)، للكاتب وليم ماركس، بترجمة عن الفرنسية الدكتور إدريس الخضراوي، في 117 صفحة من القطع المتوسط.

من المفارقة أن ولعنا التاريخي بالأدب يفرض علينا، كواجب أول أن ننتزع أنفسنا من تاريخانية هذا الأدب نفسه. باسم الأدب يتحتم علينا أن ننفصل عن الأدب، لهذا السبب نحتاج فورًا إلى بناء المكتبة العالمية أو المكتبة الكلية، وإلى استكشافها: وأعني المكتبة والعالمية. لا الأدب العالمي نقرأ الأدب العالمي. لكننا نقرأ في المكتبة العالمية. وتعيش في مكتبة العالم موقفان مختلفان كل الاختلاف.

الكاتب وليم ماركس، خريج المدرسة العليا، ومبرز في الآداب الكلاسيكية فيلولوجي ومؤرخ وناقد أدبي. عمل أستاذا للأدب المقارن في جامعة باريس تانتير، له عدة مؤلفات الأدب المقارن والنقد الأدبي. منها: نشأة النقد الحديث (2002)، وفي وداع الأدب (2005)، ومعاناة الأدب (2015)، دروس في الشعرية (2023). مند أكتوبر من عام 2020 تقلد كرسي “الآداب المقارنة” بالكوليج دو فرانس.

المترجم إدريس الخضراوي، حاصل علي الدكتوراه من جامعة محمد الخامس (الرباط). ناقد ومترجم، وأستاذ الأدب الحديث بجامعة الفاضي عياض (مراكش). تدور أبحاثه حول الدراسات الثقافية ودراسات ما بعد الاستعمار والدراسات الثقافية المقارنة. مي مؤلفاته: الرواية العربية وأسئلة ما بعد الاستعمار (2012)، وسرديات الأمة: تخييل التاريخ ثقافة الذاكزة (2017)، والكتابة النقدية عند محمد برادة: المرجعية والخطاب (2020).

مقالات ذات علاقة

العدد 125 من مجلة الفصول الأربعة

المشرف العام

شوبنهاور في تاناروت

المشرف العام

الانزياحُ والتّغريبُ في ديوان (سلامي لكَ مطرًا) للشّاعرة: آمال عوّاد رضوان

المشرف العام

اترك تعليق