أخبار

صدور العدد الجديد من مجلة الليبي

الطيوب

العدد 48 من مجلة الليبي
العدد 48 من مجلة الليبي

عدد جديد صدر قبل يومين من مجلة (الليبي)، العدد 48 لشهر ديسمبر 2022م. حيث تصدر الغلاف صورة احتفالية بمرور أربع سنوات على من عمر المجلة، التي كما جاء في تعليق هيئة التحرير (مجلة الليبي تصل الآن إلى سن الرشد). إضافة للعديد من الموضوعات الأدبية والفكرية والثقافية.

إبداعات العدد، تتزين بلوحتين تشكيليتين، جاءت الأولى للفنان التشكيلي المصري “مجدي أنور”، أما اللوحة الثانية فكانت للتشكيلي الليبي “عبدالناصر المبروك”.

افتتاحية رئيس التحرير جاءت بعنوان (عروس السنة الرابعة)، والتي استعرض فيها الدكتور الصديق بودوارة، رحلة أربع سنوات من عمر المجلة، والعمل الصحفي الجميل.

الباحث “امراجع السحاتي” يواصل قراءته في كتاب (من الذاكرة) للكاتب الليبي “حسين نصي المالكي”، في جزء ثالث، يتابع فيه رحلته وذكريات “المالكي”. ثاني موضوعات (شؤون ليبية) يكتبه الكاتب “عبدالمحسن البناني” الذي توقف على حافة الذاكرة، مع تجربة الشاعر “محمد الشلطامي”. لتتوقف المجلة مع مكتبة الكون، وتجربة إصدارها لكتاب (أنطولوجيا القصة القصيرة العربية في أدب الخيال العلمي) للناقد المصري الكبير “شوقي بدر يوسف”. لنقرأ من بعد الباحث “فرج غيث” يكتب عن (الشماري.. سيد الجبل)، الثمرة الموسمية الجبلية.

في (شؤون عربية)، تنقل المجلة عن وكالات الأنباء (أعمال اليوسف ورحيل الخطيب ومكان الحوري). لتطالعنا رسالة مصر، و”طارق مرسي” وهو يكتب عن (عرس القاهرة الكبير)؛ مهرجان القاهرة السينمائي الدولي في نسخته الـ44.

“تمارا نصار” تترجم عن وكالات في (شؤون عالمية)، عن (الموت والكآبة) وأفلام عن نهاية الرأسمالية والعالم.

تتوقف المجلة في (كتبوا ذات اليوم) مع مجلة (تراث الشعب)، ويهود طرابلس.

(ترحال) العدد يبدأ بمقال (القاموس العبري لتجار الذهب في مصر)، للكاتب المصري حسين قاسم.

في (ترجمات) تطالعنا من إلى المغرب، الكاتب “سعيد بوعيطة” وترجمته المعنونة (منارة الإسكندرية.. مقدمة في النقد الأدبي). إلى ترجمة الدكتورة “هويدا صالح” من مصر، التي جاءت تحت عنوان (ما الذي تريده حقاً حينما تسعى للانتقام؟).

يطالعنا في أول (إبداع) لهذا العدد، الجزء الثاني من نقد الجزائرية “فاطمة بومدين” في رواية (الديوان الإسبرطي)، إلى الجزء الثاني من بحث (إنجيل برنابا)، للكاتب المصري “صلاح عبدالستار محمد الشهاوي”. لنتوقف مع حوار المجلة مع الأديب والباحث المصري “صلاح الشهاوي”، الذي يصرح: مطالعة الليبي هو الحدث الأهم بالنسبة لي في كل شهر.

ونطالع في (إبداع) الكاتب “عبدالله هارون” في مقالته (المتأين) محاولة لفهم الحرب الأهلية. ونقرأ من بعد حوار “أشرف قاسم” مع الشاعر العراقي “عباس السلامي” الذي يقول: الشعر هاجسي والنقد ظلمني.

الكاتب المصري “عبدالهادي شعلان” يكتب في جزء أول عن (التفسير النفسي للأدب)، ليحدثنا من الباحث “عزالدين عناية” من إيطاليا عن (قصتي مع الترجمة). ومن فلسطين يكتب “فراس حج محمد” مقالته الموسومة (ونحن أيضاً كنا نمتلك ماكينة خياطة).

الشاعر الليبي “عبدالباسط بوبكر” يشارك في العدد بنصه الشعري (هل كان شبحاً؟)، أما الكاتب “سواسي الشريف” فتجمع في (جنة النص) أضمومة شعرية منتقاة. القاص الليبي “سامي الرياني” يكتب (ربطة عنق). الدكتور “ميلاد مفتاح الحراثي” يكتب تحت عنوان (الرائعة التي رحلت) قراءته في تجربة الشاعرة الليبية “فاطمة مخلوف”. القاص الليبي “محمود البوسيفي” يكتب عن (فتنة النهاوند). الناقد “مفتاح الشاعري” يكتب عن (القرية بين هؤلاء)؛ وهم: أحمد يوسف عقيلة، وعبدالمعطي حجازي، وت.س إليوت. آخر موضوعات الباب كان (البوصيري إمام المادحين) للكاتب المصري “عماد عبدالرازق”.

في (تراث عربي) مازالت المجلة مستمرة مع كتاب (قول على قول)، للإعلامي “حسين الكرمي”.

و(قبل أن نفترق) نتوقف مع رواية (سأهبك مدينة أخرى)، للروائي الليبي الراحل “أحمد إبراهيم الفقيه”.

الجدير بالذكر، أن مجلة (الليبي) مجلة شهرية ثقافية تصدر عن مؤسسة الخدمات الإعلامية بمجلس النواب الليبي، يرأس مجلس إدارتها “خالد الشيخي”، ويرأس تحريرها الدكتور “الصديق بودوارة”. الأستاذة “سارة الشريف” تقوم بمهام إدارة التحرير، وهي بإخراج “محمد حسن محمد” و”محمد حسن الخضر”.

مقالات ذات علاقة

فاطمة الحاجي بمكتبة الإسكندرية

المشرف العام

العابد يصدر ماءان

المشرف العام

«حماية الطفولة» تضم فرقة مسرحية ليبية أبطالها «صم»

المشرف العام

اترك تعليق