طيوب البراح

مختلف عن السابق

وصال اليمني

من أعمال التشكيلية خلود الزوي
من أعمال التشكيلية خلود الزوي

أمَّا اليوم فأنا شخصٌ مُختلفٌ جدًا عن السَّابق ..

أقف بِثباتٍ تامٍ أمامَ هفواتِ الحياة، أُحارب لِوحدي فِي مُواجهة الخوف والألم والارتباك والخيبة والخذلان ، كُل هذهِ الأشياء الي تقتل وتهدمّ الروح كُنت وحدِي أُعافر حتى أصل إلى طوق النَجاةُ بنفسِي ..

أمَّا اليوم أنا حُرة ، مُطمئنَّة ، واثقة جدًا من قرارتي مُدركة تماماً حجم الجُهد العظيمٌ الذي أضعهُ في طريقيِ للوصُول ، مُكتفيَّة بما لديَّ، حامِده اللَّه على كلّ ما ذهبَ ، لديَّ يقين أن السعادة يومًا ما سَتزور قَلبي رغم أنف الظُروف ..

أمَّا اليوم أنا واحدة من الأشخاص القَادِرين على تجاهل مُعظم الأمور السيئة الّتي نمرّ بها، تلك الّتي نثق يقينًا أنّها ستكون الشّاهد على حتميّة سقُوطنا..

أمَّا اليوم أنا لستُ مِثالية ولو أدعيتُ ذلك في بعض الأحيان، ولا يُوجد بينُنا أحدٍ مثالي ولكن نحنُ أجمل وأنقى من المِثالية أنَّ صح التعبير..

قَادِرين على مُواجهة العقبات والاعتراف الصّريح بارتكابنا للأخطاء، قد نفشل ونيأس، نتحطم ونتهشم. ولكن نتعلم و نقوّي بِذلك ونعود نسموُّ بأنفُسنا من جديد.

مقالات ذات علاقة

بعد فوات الأوان

المشرف العام

هل ستتوقف أم تجري؟

المشرف العام

لقاء كلية القانون !

المشرف العام

اترك تعليق