قصة

جن مرضية

من أعمال التشكيلية الليبية منيرة اشتيوي
من أعمال التشكيلية الليبية منيرة اشتيوي

تقول والدة حمد على مائدة الغداء أن مسا أصاب أخته مرضية، إنها تقضي الليل وهي تخترف، (ما قالت فيها يا عيني أغمضي)، لذا يجب علينا أن نحضر لها شيخا، ليقرأ عليها (ايعزملها في اموية بالك سع اتريح)، تقول ابنتهم سالمة الطبيبة (عليك خرافات وجهل ما فيش حاجة اسمها سحر الطب تطور واكتشف أن هذا كله أمراض نفسية)، يقول حمد (كلا أنتن في النوطرة والجقهبة ما يغلبكن حد) يتساءل عن مرضية (هي وين توا؟)

تجيبه أمه إنها نائمة، فالجان لا يأتيها إلا ليلا..

ينهض حمد مسرعا نحو غرفة مرضية، يفتش خزانة البطاطين، يخرج هاتفا، يشد مرضية مع شعرها، (هذا هو جن مرضية اللي امسمرها).

مقالات ذات علاقة

المواطن

إبتسام عبدالمولى

انـثيــال

طاهر بن طاهر

لهـفة الـشوق

رزان المغربي

اترك تعليق