المقالة

كيف تصبح أديباً في أسرع وقت

بورتريه صخري - من أعمال التشكيلي الليبي محمد بن لامين
بورتريه صخري – من أعمال التشكيلي الليبي محمد بن لامين

_ كبداية اكتب خواطر عادية.. وذيلها بكلمة “مجرد خربشة” أو “بقلمي المتواضع”.

_ حاول تشارك في أكثر من جريدة إلكترونية لديك علاقة حب مع محررها.

_ حاول الظهور أمام الكاميرا في أي تجمع أدبي.

_ أصدر أكبر عدد من الكتب.. ولو كانت مليئة بطلاسم سحرية.

_ علق على منشورات الأدباء الآخرين بكلمات من قبيل “ماتع.. ساحر.. أقف عاجزاً عن الرد.. ما أجمل بوحك سيدتي.. تتراقص الكلمات بين أناملك”.. وهكذا.

_ ارفض ثاني عرض بإجراء حوار معك.. انتبه.. الأول لابد أن تقبله.

_ التقط بعض الصور مع أشخاص مشهورين.. لكن يجب أن تحرص على الظهور كأنك الذي من طلب منك التصوير معه.. “يعني ما تاخذ أنت السيلفي بيدك.. حيكون واضح إنك لصقة”.

_ انشر كتابا فيه إهداء لك من قبل كاتب مهم.. “حاول تطلب إهداء من أي شخص.. تصرف”.

_ احيانا اكتب على صفحتك” انتظروا نصي القادم عن ذاكرة الرصاصة” أو أي عنوان فيه نوع من “العمق”.

_ انتقد بعض كتابات الآخرين أحياناً.. من باب إنك صاحب ذائقة عالية.. وأحيانا انشر نص لكاتب جديد على أساس إنك متواضع وتشجع المواهب.

_ اشجب تعليقات الآخرين على نصوص النساء.. تحت بند إنك قوي العزيمة وما تحب المجاملة على حساب النص ولو كانت الكاتبة جميلة.

_ اكتب منشور تتحسر فيه على المهزلة الأدبية اللي صايرة.. وإن الأدب صار مهنة من لا مهنة له.. وكلمات من هالقبيل.

_ في معارض الكتب ما تنسى تخبر الجميع بمكان كتبك.. مع شكر كل من يقتنيها رفقة وردة حمرا.

_ اختار أي أديب عظيم.. واكتب قراءة “ولو تافهة” عنه.. لابد يكون لك رأي في أي شي.

_ ما تنشر مقولات وكلمات لديستويفسكي وهالجماعة علي أساس إنك عميق.. صارت فكرة قديمة ومكشوفة.

_ أخيراً.. اعتذر من عدم قدرتك على الرد على الخاص بسبب انشغالك.. “نحنا عارفين ما حد يراسل فيك”.. بس حنمثلوا معك الدور.

ملحوظة: كل هالنصائح تحتاج إنترنت قوي.. يعني لو ما فيه إنترنت شوفلك مهنة أخرى.

مقالات ذات علاقة

ثمانون أمين مازن

المشرف العام

الإخوة الأعداء وليلى

المشرف العام

المطربون الشباب بين المحاربة والإهمال

إنتصار بوراوي

اترك تعليق