طيوب عربية

براءة مظلومة

من أعمال التشكيلية خلود الزوي
من أعمال التشكيلية خلود الزوي

انا العاشقة…
ابحث في رفوف مكتبتي
عن جرح كالوشم في السماء
او عن حب كالسيف في الصحراء
ابحث عن قلم جفّ من الحبر في اعماق الصحراء
ابحث عن سفينة تائهة
في هضاب جرداء
في تضاريس دون اسماء
لا اتذكر اي اسم من الاسماء
لا اتذكر اي سماء
أنا العاشقة دون سماء
أحلق
وسط اسراب الطيور
اطلب الحب في وقت الغروب
اعود مع تلك الطيور
اذوب مع تلك النجوم
تركت مجلاتي وسط مجلاتي
تركت جرحي يعالج جرحي
تركت قلمي وراء قلمي
تركت سيفي وسط سيفي
لا أستطيع ركوب السفينة وحدي
أتحدى امواجك… نظراتك…. أوراقك… مجلاتك
ابحث عن صورة قديمة
فيها …
وشم عتيق
تركته في مدينة
تقع بين نهرين
على ضفاف النيل
ابحث عن حب أثرى
تعلق قلبي بالنقش على الحجر
اسوار جنود سلاح قصر
ابحث عن حب عتيق
رسمه فنان عربي اصيل
ترك الحب في تلك السفينة
سفينتي في الصحراء
ترتطم بالأمواج
وفي الافق عاصفة بيضاء
تركت السفينة تواجه الجنود
في المدينة نقوش
خلف الاسوار جنود
غير بعيد…
ارى هؤلاء الصبيان
اردت ان العب معهم بفرح جنوني
شرعت اقفز او اجري دون سبب منطقي
اخذوني معهم رقصنا…
شرعوا يتسابقون بحماس خرافي
هم لا يعرفون قصتي
بدانا لعبة الغميضة
وضعوا منديلا على عيني
وضعوا سيفا مسلولا على رقبتي
تركوني
قالوا: ابحثي
اسمع اصواتا لا ارى وجوها
تحركت العفاريت حولي
تقول الخرافة:
انت حبيبي
ارى وشما في الصحراء
ضحك الاطفال مني
ازدادوا بهجة
رفضوا ان انتزع منهم تلك الطفولة
حاولت ان اسرق منهم براءة الطفولة
انا العاشقة
وتلك براءة مظلومة
أحدهم اقترب من طفولتي
خاطبني ببراءة محنونة
أحدهم اقترب من فراشي
سرق نشوتي
سرق قلمي
لم يترك كتابي
اخذ مجلاتي
صفق الجمهور
اردت ان اسرق منه ذلك الفرح الوهمي
اردت ان اتظاهر إني مع ذلك الحب الطفولي
رفضوا براءتي
رفصوا اعلامي
تركوا ازهاري
عدت الى خزانتي
ابحث عن طفولتي
أحدهم فتح الباب
تسللت الى غرفتي
اغلقت باب غرفتي
تسللت العفاريت الى حجرتي
قالوا: جئنا عشاقا
اقرئي
قلت: ما انا بقارئة
انا عاشقة
استقبلتني روائح حبيبي
تجمعت اصوات كالعفاريت
تجمعت ذكريات كالأشباح في الخريف
اخيرا وجدته
وسط الأدباش في تلك الأدباش
وسط الشرفات في تلك الشرفات
وجدت بقايا أدباش قديمة
وجدت بقايا مدينة عتيقة
وجدت
بائع اللبن …بائع الورد…بائع العسل…
مر بائع متجول ينادي: أدباش…. أدباش
اخذني فضولي
اردت ان اتفقد تلك الأدباش
لعلك تركت فيها اثرا كالحب في الصحراء
لعلك تركت فيها املا كالريح في الصحراء
لعلك تركت فيها اسما بين الاسماء
ربما عثرت فيها على رائحتك
ربما وجدت فيها امتعتك
ربما وجدت فيها معطفك
ربما وجدت فيها رائحة سجائرك
ربما وجدت فيها حارتي القديمة
ربما وجدت فيها الشحاذ الاعمى
ربما وجدت فيها ثقبا دلني على بابك العتيق
او ربما اخذني الى فراشك القديم
وجدت النقوش ولم أجد الحروف
وحدت الجنود ولم أجد النقوش
جلس الجنود امام بابي
رفضوا ان يدخلوا الى فراشي
رفعوا سيوفهم
لم يغادروا بابي
فجأة تسلل أحدهم من ثقب في بابي
فضح نشوة في فراشي
اعطاني سيفا ودعاني الى الغناء
اعطاني وشما ووعدني بالبقاء
أعجبه الوشم في أدباشي
بعد الحرب
لم يتغير الوشم بقي في رفوف اوراقي
اتسلق سقف خزانتي
اتسلق سقف بيتي
لا أجد نشوة داخل نشوة في فراشي
ابحث في رائحة الكتب عن انفاسي
ابحث عن بائعة الكتب
تلمس اصابعي
ترتفع نظراتي
تزداد صلواتي
اراك كالوشم في الصحراء
يتسلل العطر الى خزانتي
يتسلل الصمت الى سجادتي.
اقرأ قصصي بعد طول انتظار
اتسلى بأوشامي بعد رفع الحصار
تقول الحكاية:
هو سيف بين نهدين يقطع صحرائي
هو سباق خيول بين نهرين اثنين
تركت السيف يقطع مسافة بين نهدين….
انا العاشقة بين سيفين…
انا الضائعة بين نهرين….
تركت الوشم امام ملتقى النخلتين
تركت السيف امام ملتقى النهرين
تقول الحكاية:
تركت الشوق فوق خزانتي
هي خزانة رتبت فيها احلامي
هي خزانة رتبت فيها اساوري
تحمل النخلة الطويلة خلاخل من ذهبي
تحمل كل اساور من فضتي
افتح في الفجر باب خزانتي
يعترضني صهيل حصاني
أرتب أدباشي
تسقط اوراقي
تأخذها الرياح في الصحراء
يعترضني…اسد
ذيّاك الوشم في فنجاني
اتذكر فنجان قهوتي
أسقط بين الرفوف
اتذكر أنى…
ارقص على صوت طبلين ….
اتذكر أنى أغنى بين نهدين…
اتذكر أنى أغرق بين وشمين…
تذكرت الوشمين بين الجبلين….
تركت الفرسين
لا حاجة لي الى سيفين
على حاشية بين نهدين
على حافة بين طبلين
بين رشفتين او نظرتين
تركت القلم يرسم اوجاعي
ابحث في خزانتي عن حب قمحي تركته وسط أدباشي
ابحث في رفوفي عن دمعة تركتها في شموعي
تبكي الشمعة في عيد ميلادي ….
جففت دمعها …
كففت جرحها…
رفضت اغنياتي…
رفضت امنياتي…
تركت نشوتها أوشاما على أدباشي
تركت دموعها حزنا في فراشي
تركت النخلة بين النهدين تغرق في دموعي
سقط التمر
سقط الدمع
اراقب الامطار لا أجد امطاري
اراقب الرياح لا أجد رياحي
اراقب النجوم لا أجد نجومي
اراقب الطيور لا أجد طيوري
اراقب حرفي
اراقب فرسي
اراقب وردتي
لا أجد في الصحراء وردتي
اين ذهبت اوشامي واقلامي واحلامي
ارى في السماء نجما….
ارى في الصحراء ذئبا
عوى الذئب ثلاثا
خفت ان يتسلل الى فراشي
تقول الحكاية:
لقد ضاعت فرصتي في النجاة
لقد ضاعت نشوتي في الصباح
اين اوشامي واوراقي وانهاري؟
تغيرت الحياة
ضاعت بين شرفتين نظراتي
ضاعت بين شاطئين اقدامي
لم أجد قواربي
لم أجد امواجي
لم أجد المجنون
فقط وجدت ليلى
غرقت في البحر اوشامي
تخرج الذكرى من ثقب ارضي ظهر في خزانتي
تسقط المجلات من رفوف وسط رفوف في حياتي
انتظرك بين الرفوف وسط الصفوف
انتظرك بين القبور وسط القبور
انتظرتك دهرا
اجمع اقلامي
اتذكر احزاني….
اصعد فوق السطوح اقرأ عنوان كتابي
اصعد فوق الكنائس انشر أدباشي
مع منتصف الليل اشرع في صلاتي
اقرأ كفي
لا أجد اوشامي
لا أجد اقلامي
ضاعت أدباشي
نشرتها بين صلاتين
وجدتها بعد دعاءين
ضاعت حبيبتي بين نخلتين
ضاعت بين هضبتين
وجدت نهدين فوق هضبتين
تحرك السيف يضرب النهدين
دعوت النخلتين الى فراشي
بعد صلاتين
بعد نظرتين
بعد سجدتين اثنين
تقطّع خيط سبحتي بين جبلين اثنين
تناثر الخرز بعد نظرتين اثنتين
تناثر التمر بعد سجدتين خاشعتين
سقط السيف على الهضبتين القريبتين
لم اشعر ان الذئب عوى يترصدني من نظرتين
تسلل الحب الالهي الى فراشي من الثقبين
وعدني بتحقيق المطر في دقيقتين
قال: اركبي سفينتي قبل ان نغرق من نظرتين
لم اصدقه وانا أقف بين نظرتين
ارفض الصلاة بين نهدين او بين مغربين
قال: لا صلاة الان امام الجبلين
لا فجور اليوم امام النخلتين
رفضت نداءه الى السفينة من نظرتين
طلبت معجزتين اثنين
تنزلان من السماء في دقيقتين
طلبت ان يزيد بعمري ساعتين
طلبت ما تعلق بالنخلة من تمرتين
طلبت ان ينقذني من الموت مرتين
جاء الطوفان اخذني من نظرتين اثنتين
غرق القوم في دقيقتين
نجت السفينة بأمر ربها في لحظتين
يا ويلي فقدت ولدي في نظرتين
ودعت السفينة
غرقت بين سفينتين
اصاب السهم السفينة الواقعة بين النهدين
غرقت امرأة نوح
هي لم تصدق ان الحب يتحقق من نظرتين
جاءت امرأة نوح تطلب الحب مرتين
اعتذرت في لحظتها مرتين اثنتين
اغويتها بتساقط التمرتين بين النهدين
اغريتها بدمعتين على الخدين
لم ترفض نشوتي بعد صلاتين
هو:
لم يرفض قتلي بين الهضبتين
لم يرفض قصتي بين النخلتين
هي-:
بداة الحرب بعد ساعتين
بداة انظر الى الحب يتسلل من الثقبين
تسقط خزانتي مرتين
تسلل عفريت الى خزانتي
اخذ نشوتي
سرق كتابي
اخذ أدباشي لم أجد في الصحراء أدباشي
رفض ان اصعد معه صهوة حصاني
تركني دون صهيل
وعدني بعد قليل
التقينا بعد غياب جميل
افترقنا بعد عتاب كثير
بعد سقوط النهدين
بعد سقوط التمرتين
بعد سقوط السيفين من نظرتين
بعد غرق السفينتين بين بحرين او نهرين
قال الفنجان:
حبيبتك بين مفترقي جبليين
بين غابتين في اقصى جبلين
بين دمعتين في اقصى الخدين
بين حرفين في اقصى الشفتين
بين كتابين مقدسين
في اقصى الخزانتين
او في اقصى الجبلين
بين واديين اثنين
او بين كاسين نبيذا بعد فجرين
او بين صهيل حصانين
يتسابقان فجرا بين نخلتين
او بين خيمتين تقعان بين النهدين
او بين نظرتين وسط النهرين
او بين نخلتين وسط شفتين
او بين قبلتين بعد عمرين
او بين وردتين خجولتين في حديقتين
او بين مدينتين عتيقتين
اوبين خمرتين نديتين
او بين قطرتين من الندى في مفترقين
او بين مجلتين تائهتين بين قارئين اثنين
او بين ثقبين مغريين في قميصين
او بين طائرين حطا على قبرين
او بين سنبلتين في حقلين
انحنت السنابل بين فجرين
عادت الطيور المهاجرة بعد دهرين
وجدت النخلتين بعد عمرين
وجدت السيفين من نظرتين
وجدت النهدين بين دمعتين
وجدت عمري بين عمرين
وجدت نخلتين بعد نهدين
وجدت تمرتين بعد كاسين
وجدت قصتي بعد قصتين
وجدت اغنيتي بعد اغنيتين
بعد الثقبين
او بعد النخلتين
او بعد السيفين
او بعد خريفين اثنين
اصعد فوق اسوار المنازل
اراقب وقت الصلاة في المساجد
اسمع سجع الحمام المهاجر
افتح صفحتي
ابتعد عن الرفوف
اتذكر اول حب صعد فوق السطوح
أجد اهدائي
الى صمت في شرفتي…
الى سفر في طريقي
الى حب اعترض سبيلي
انا عابرة سبيل في طريقي
اراك تخرج من نوافذي
اراك لا تحترم نشوة تركتها في أدباشي
اراك تقرا صفحة من كتابي
اراك جزءا من الطيور
اراك جزءا من تلك النجوم
يتسلل الشوق كالعطر الدمشقي الى غرفتي
يتسلل القطار الصباحي مذعورا
يختار ان يمشي على سكتي
يختار ان يقرا قصتي
اسمع صفير القطارات من بعيد
اسمع صوت العصافير من قريب
هي تزقزق فوق الكنائس
هي تطلب الحب في الجرائد
ابحث عن صورتك
ابحث عن معطفك اكتب اهدائي….
الى الذي كنت اراه وسط الغيوم
يعبد السماء والنجوم
ويقطف الازهار فوق القبور
ابحث في حروفي عن حروفي
ابحث في حانتي عن حانتي
ابحث في خزانتي عن خزانتي
لا أجد علبة كحلي ومكياجي
لم أجد أدباشي
لم أجد فراشي
ابحث بين رفوف الذكرى عن قلادتي
ضاعت خرزاتي
لم أجد سماسمي
لم أجد مرول كحلي او سواكي
انا العاشقة دون سماسم او تمائم
انا العاشقة دون حب في السماء
ابحث عن حب وسط حب
تركته في صفحات كتابي
سقطت على الارض اعلامي
بين تلك الصفحات
بين تلك النخلات
اراقب اميرة النحلات
يسقط التمر من النخلات
يصعد الحب الى الشرفات
او الى تلك النخلات
لا أدرى رقم الصفحات
لا أجد اخر صفحة قراتها قبل ايام
لا أجد اخر رصيف سار عليه العشاق بعد ايام
لا أجد رسائلك في البريد
لا أجد عنوانك في الطريق
صخب وضجيج
شعر وبقايا من نبيذ
اعتذر من الشاربين
اعتذر من المسافرين
اجلس مع العاشقين
اختار اول طاولة تستقبل القارئين
اقرأ الجرائد كل حين
اطالع القصص بعد قليل
أحدهم طلب سيجارتي
أحدهم اختار طاولتي وبدأ الحديث
ندد بالثائرين
هجم على المسافرين
نهب من طاولتي اسرار العاشقين
مازلت انفض الغبار عن كتبي
مازلت ابحث في الكتب عن كتبي
مازلت ابحث في الحب عن حبي
مازلت ابحث في الصمت عن صمتي
مازلت ابحث في الوجوه عن وجهي
مازلت ابحث في الحروف عن حروفي
مازلت ابحث في ورقة الاملاء عن اخطائي
كم مرة اخطأت في رسم همزتي
كم مرة اخطأت في رسم وجهك
لم اعد اعرف وجهي
لم اعرف لون الحبر في ورقتي
لم اعد اعرف لون القطار يشق محطتي
هي اخر محطة
هي اخر نظرة
هي اخر صحراء
هي اخر نخلة
هي اخر محطة
تجاهل القطار موعد رحلتي
انا التائهة في مكتبتي
انا بائعة الكتب في قطار رحلتي
انا بائعة الورد في طريق منزلي
انا العاشقة في قطار عودتي
دون حب….
دون قمح
اجمع ما تبقى من سنابل القمح
تنحني السنابل بعد طول الانتظار
تختزل القطارات طول المسافات
استمتع مع منتصف الليل بالأغنيات
تزداد في الفجر وخلال الفجر الامنيات
لم أجد كتابي…كتاب القراءة القديم
لم أجد كتابي…كتاب الحساب الاخير
لم أجد عشقي
لم أجد صمتي
اضم صمتي الى حرف وراء حرفي
اختار صمتي
اختار حرفي
لا أجد حرف نداء وسط النداء
اضم صمتي الى النجوم
لا أجد النجوم
اضم صمتي الى الغيوم
لا أجد الغيوم
اشدد الحروف في قراءتي
اتعثر عند القراءة
اتلعثم عند اعادة القراءة
اتهجى بعض القصائد والابيات
ما أصعب درس القراءة في الامتحان
ما أصعب درس الحب في هذا القطار
اريد الغناء
اريد الرقص
مر قطار العرائس من هنا
راية جيوشا من المسافرين
راية جيوشا من العاشقين
لا أحد يسألني لماذا تقرئين جريدة الصباح
لا أحد يفهم لماذا اشرب قهوتي وحدي في المساء
لا أحد يفهم اين ضاعت سيجارتي
لا أحد يعرف منتهى محطتي
انا العاشقة دون سجائر
انا العاشقة دون ورود
انا العاشقة تتسلى بترديد الاغنيات
انا التائهة دون امنيات
انا العاشقة لا أحب الظلام في الحانات
انا التائهة لا اعرف تحديد المسافات
ابحث عن اقدامك في الطرقات
بقايا سجائر تعترضني في المنعطفات
بقايا اقلام ترتفع فوق الشرفات
بقايا ازهار دون عشاق
انا العاشقة دون حقائب
سافرت في القطار دون موعد
سافرت في الفجر دون نشوة
طلبوا مني تذكرة سفري
طلبوا مني تذكرة عشقي
طلبوا مني تحقيق نشوتي قبل طلوع القطار
او قبل طلوع الفجر في تلك الشرفات
او قبل زوال الوشم في تلك الايام

مقالات ذات علاقة

دار الساقي تحيي ميلاد نجيب محفوظ بنشر “همس النجوم”

المشرف العام

كلمات نباتية للشاعر عبد الله خليفة عبد الله

مهند سليمان

صدور العمل الأدبي الأول للأسير ثائر حنيني

المشرف العام

اترك تعليق