طيوب عربية

تأملات عنيفة

من أعمال التشكيلي الليبي محمد الخروبي
من أعمال التشكيلي الليبي محمد الخروبي

من أنين الحدائق
من عثرة للشموع
ومن همسة لم تزل في الطريق
من سماء تضيق على الأمنيات
من وفاء الرحيق الذي يحتسيه العدو الصديق
من جميع البشارات والحسرات أصوغ القصيدة مثل الشذى والحريق
…..

قد يغيب الرفيق الذي يمسح الحزن عن شرفات المسير
قد يجيء الحقود الذي يملأ الكون زقزقة كنداء الأسير
قد يبيع الطيوب فتىً أبيضُ القلب خانته أطماع عمر نضير
…..

أيها العالم الشجري أما زلت خصباً كوعد الصباح
أيها العالم المتمدد تحت الرماد أما زلت تقبر حلم الجناح
أيها الكون ما زلت تنصح قلبي ليصمد حراً أمام الرياح
……

الطيور الجميلة تخطئ؛
تشدو بكبر أمام القمر
السنابل تخطئ؛
تخدع زوارها بسراب الصور
والنوافير تخطئ؛
لا ترسل الماء للواقفين أمام الخطر

ليس كل جميل جميلا
ولا كل قلب كبيرا
فهل نستسيغ العبر؟

مقالات ذات علاقة

عرس الحرية الحمراء

زيد الطهراوي (الأردن)

مجنون ليلى

نورالدين بن بلقاسم ناجي (تونس)

‘الشاعر وجامع الهوامش’ تحت ظلال الحرب السورية

المشرف العام

اترك تعليق