أخبار

الكلية العسكرية في كتاب

الطيوب

الأستاذ صلاح الدين الفنادي، وكتابة الكلية العسكرية الليبية في جزئين
الأستاذ صلاح الدين الفنادي، وكتابة الكلية العسكرية الليبية في جزئين

عن دار المدينة للنشر والتوزيع، صدر للأستاذ صلاح الدين محمد الفنادي، باكورة إنتاجه التأريخي كتاب (الكلية العسكرية الليبية: تاريخ وخواطر) في جزئين، والذي يتناول فيه بالبحث والتوثيق تاريخ الكلية العسكرية الليبية خلال الفترة من 1959 إلى 1969م.

الكتاب رحلة في تاريخ هذه المؤسسة العسكرية العريقة، والتي استمر البحث لأجل خروجها في هذا الكتاب لحوالي 25 عاماً.

موقع بلد الطيوب، تواصل مع الأستاذ صلاح الدين الفنادي، للتعرف أكثر إلى هذا المنجز. بداية سألناه عن دوافع العمل على هذا الكتاب، فكانت الإجابة: (لا توجد دوافع معينة أو محددة، والأمر لا يتعدى سد النقص في المراجع والمصادر المتعلقة بتاريخ المؤسسة العسكرية في ليبيا، وجهل أغلب الناس بتاريخها). ويضيف: (الكتاب يمثل الجزء الأول من تاريخ الكلية العسكرية الليبية (1959 / 1969م) ونظراً لحجمه الكبير تم تقسيمه إلى مجلدين شاملين للجزء الأول، ويحتوي الكتاب على 889 صفحة، المجلد الأول وعدد صفحاته 521 صفحة، والمجلد الثاني وعدد صفحاته 368).

وعن سؤالنا حول موضوعات الكتاب، يقول الأستاذ الفنادي: (يقع الكتاب قي أربعة أبواب، الباب الأول، ويتكون من ثلاثة فصول؛ وخصص للحديث عن إعداد الضباط قبل تأسيس الكلية العسكرية الليبية عام 1957م. الباب الثاني وفيه ستة فصول؛ ويتناول إعداد الضباط بالكلية العسكرية الليبية 1957 / 1969م. الباب الثالث وتضمن ستة فصول؛ وجاء متناولا خريجي الكلية العسكرية الليبية ودورهم في الحياة العامة في ليبيا. أخيراً الباب الرابع، واحتوى إحدى عشر فصلاً؛ وحدد للحديث عن نماذج من السير الذاتية لخريجي الكلية العسكرية الليبية 1959 / 1969 م).

من بعد سألنا عن أبرز الشخصيات التي تناولها الكتاب، فقال الأستاذ صلاح الدين: (الكتاب تناول الحديث عن أفراد المؤسسة العسكرية في ليبيا من الضباط على وجه التخصيص على قدم المساواة، إذ لا علاقة له بوجود بعضهم في الحكم من عدمه، ولكن الهدف أن الكلية العسكرية كما يعتقد الأغلبية من المواطنين أنها تخرج ضباطا للعمل العسكري فقط، بل أتبثت الأيام أن لهؤلاء قدرات علمية وإدارية عالية في الأداء عندما تم نقل بعضهم إلى المؤسسات المدنية).

وعن مشاريعه القادمة، يقول الأستاذ صلاح الدين الفنادي: (نعم، وأهم تلك المشاريع:

1 ــ كتاب الجزء الثاني من تاريخ الكلية العسكرية الليبية 1970 / 1983م، أي ما يغطي الدفعات من 12 إلى 24.

2 ــ كتاب انقلاب المقدم آدم الحواز بين الطموح والتصحيح 1969.

3 ــ كتاب أسماء الناس كما وردت في القرآن الكريم (يقع في أجزاء).

4 ــ كتاب من تاريخ مكتب تعليم سوق الجمعة (في ثلاثة أجزاء: الجزء الأول: المكتب النشأة والتطور. الجزء الثاني تاريخ المؤسسات التعليمية بالمكتب. الجزء الثالث من شموع التربية والتعليم بسوق الجمعة).

مقالات ذات علاقة

التاريخ وصناعة الهوية في الفصول

المشرف العام

رميا بالرصاص لمحمد الشريف

المشرف العام

مصلحة الآثار تستنكر الأضرار التى لحقت بقلعة سبها التاريخية

المشرف العام

اترك تعليق