أخبار

كتاب جديد عن التعليم في ليبيا

الطيوب

الأستاذ نورالدين الثلثي
الأستاذ نورالدين الثلثي

عبر حسابه الشخصي على الفيسبوك، أعلن الأستاذ نورالدين السيد الثلثي، الانتهاء من إعداد كتاب حول التعليم في ليبيا، تحت عنوان (التعليم في ليبيا.. قراءة في سياقه التاريخي).

وفي تعريفه بالكتاب، يقول الأستاذ الثلثي: (ينظر الكتاب في نشأة منظومة التعليم الوطنيّ الحديث في ليبيا وإنجازاتِها المبكّرةَ في مكافحة الأمّية ونشر التعليم، وما أضحت عليه فيما بعد من تدنٍّ وعجزٍ عن تلبية الاحتياجات الوطنية).

ويصيف: (تأسيسُ منظومة التعليم الوطني الحديث في ليبيا كان امتداداً لمراحلَ تاريخية من العهدين العثماني والإيطالي تركت موروثاً ثقافياً وتعليمياً ما تزال آثاره في التعليم حاضرة إلى اليوم. أصبحت ليبيا بعد رحيل إيطاليا عنها تحت ثلاث إداراتٍ عسكرية بريطانية وفرنسية. بدأ في تلك الفترة وضع اللبنات الأولى لمنظومة التعليم الوطنية، الأمر الذي جرى في الأقاليم الثلاثة في ثلاث اتجاهاتٍ متوازية، ولغاياتٍ مختلفة فرضتها مصالح وسياسات دولتيْ الاحتلال الجديد.

تصاعدت وتيرة نموّ التعليم بحصول البلاد على استقلالها، غير أن ذلك النّمو لم يصحبه تطويرٌ مستمرٌّ ضروري أو مواكبةٌ لاحتياجات الاقتصاد الوطني. على العكس من ذلك، تراجع التعليم في إدارته وجودةِ مُخرجاته، وسط تغيّراتٍ اقتصادية واجتماعية كبرى بعد الاستقلال بعدّة سنوات، إلى مستوياتٍ شديدةِ التدنّي).

ويختم منشوره بقوله: (يجُول الكتاب بالنظر أخيراً في منظومة القِـيَم الثقافية الوطنية، وتأثير التطورات الإدارية والسياسية والاقتصادية فيها؛ يتلمّس دورَها في نجاح الخطوات الأولى لتأسيسِ المنظومة التعليمية، ومِن ثَمّ تدهور جودة التعليم رغم اطّراد نموه الكمّي).

مقالات ذات علاقة

أصدقاء العربية يحتفلون بيومها العالمي

المشرف العام

قلادة الكون للمبدعين والمتميزين

المشرف العام

رواية “نهارات لندنية” لجمعة بوكليب تغوص في معنى المنفى والوطن

المشرف العام

اترك تعليق