أخبار

الليبي تحتفي بصندوق الليبيات

الطيوب

مجلة الليبي العدد 40
مجلة الليبي العدد 40

بين يدينا العدد 40 من مجلة الليبي، عدد شهر أبريل للعام 2022، تتصدر غلافها صورة للسحارية، صندوق الدنيا الثمين، إضافة إلى بعض الأدوات الحياتية التراثية، وهي من مقتنيات الكاتب والقاص والباحث في التراث أحمد يوسف عقيلة.

هذا واحتوى العدد مجموعة من المقالات والدراسات الأدبية والثقافية.

الفنان التشكيلي الفلسطيني سليمان منصور، يفتتح العدد في (إبداعات)، صحبة التشكيلية الليبية هيا بن سعود.

افتتاحية رئيس التحرير لهذا العدد، هي الجزء الثاني من (ثقافة القرون الوسطى)، وهي مقالة مطولة تبحث في ثقافة القرون الوسطة وأثرها حتى وقتنا الحالي.

في (شؤون ليبيا) لهذا العدد، يفتتحه الدكتور أنوار بنيعيش، من المغرب، بالجزء الأول من مقالته (المقاومة الليبية في القرن العشرين)، متخذا من سيرة المجاهد عمر المختار أنموذجاً. في ذات الموضوع؛ الكاتب مفتاح الشاعري، يكتب (ليبيون أغفلهم التاريخ)، أما الدكتور علي عفيفي علي غازي، من مصر، يكتب عن (الشيخ محمد كامل وأثره الفكري والإصلاحي في ليبيا).

لننتقل من بعد إلى (شؤون عربية) حيث يطالعنا مقال الكاتب علي الشوماني عن (الفاصلة القاتلة)، ومن فلسطين مبادرة أسرى يكتبون وكتاب (العزيمة تربي الآمال) للأسيرة أماني خالد خشيم. وعن (الكتابة في زمن الاحتلال) تنشر المجلة تقرير عن ندوة المركز العربي الأمريكي للثقافة والفنون. من مصر تكتب مشيرة خطاب (شهادة في حق صرح يستحق).

الكاتب محمد الحمامصي، من مصر، يكتب في (شؤون عالمية) عن قصة عمرها أكثر من 100 سنة، عن (قصة حياة مكتبة).

عند وصولنا الصفحة 44، نتوقف مع كتاب (تاريخ ليبيا)، ومقطع يوضح موقف رجب باشا من بيع الأراضي لبنك روما.

(ترحال) يتناول (قاتل فرنسا الرحيم)، وآخر ضحاياها الذي كان من تونس.

(ترجمات) يقدم فيها إبراهيم المميز، من الأردن، تجربة قراءة (امرؤ القيس من الشمال إلى اليمين)، ومنها إلى ترجمة محمد عيد إبراهيم لقصيدة (الصوفي) للشاعر الأمريكي ألن جنسبرج.

في (إبداع) مجلة الليبي تحاول الروائية المصرية الشابة ميرنا المهدي، في حوار أجراه الصحفي حامد الصالحين الغيثي، في حوار يتناول تجربتها في كتابة الرواية. الناقد المصري محمد عبدالله الخولي يقدر قراءته (تجليات السرد في البناء الشعري) في قصيدة (كل بعقلي قطعة سكر) للشاعر الليبية سارة الشريف. الدكتور عبدالله علي عمران يكتب عن الحرية والعدمية والفوضوية، تحت عنوان (الحرية من.. والحرية لأجل). عن (رمزية اللون) يكتب عاطف عبدالستار، من تونس، الجزء الأول من مقالته عن رمزية اللون في الثقافة العربية الإسلامية.

الكاتبة عائشة الحجازي، تحاور عالم الآثار الإيطالي جوليو لوكاريني، في حديث عن رحلته في الآثار الليبية. أما الكاتب إبراهيم النجمي، فيكتب (فاتحة من المغني العربي)، ويكتب الباحث امراجع السحاتي قراءته النقدية في رواية (ماءان) لعبدالحفيظ العابد. الكاتب الفلسطيني فراس حج محمد يكتب (قاوم من أجل أن تكون شاعراً جميلاً).. في (جنة النص) تنتقي الكاتبة سواسي الشريف مجموعة من النصوص الشعرية. لتطالعنا قصة (الخرشوف) للقاص الجزائري علي مغازي. ومنها إلى الشاعر أنس بوسدرة وقصيدته (تقوح جريراً في حقول الفرزدق).

مازالت رحلة المجلة مستمرة مع كتاب (قول على قول) لحسن الكريم، في (تراث عربي)، وإجابة على سؤال من هو أول من نطق بالشعر، وفي أي قرن؟

آخر ما يطالعنا في هذا العدد، حوارية من (سمفونية صوفية) لمعتز بن حميد، في قبل أن نفترق.

الجدير بالذكر، أن مجلة (الليبي) مجلة شهرية ثقافية تصدر عن مؤسسة الخدمات الإعلامية بمجلس النواب الليبي، يرأس مجلس إدارتها “خالد الشيخي”، ويرأس تحريرها الدكتور “الصديق بودوارة”، الأستاذة “سارة الشريف” تقوم بمهام إدارة التحرير، وهي بإخراج “محمد حسن محمد” و”محمد حسن الخضر”.

مقالات ذات علاقة

دانيل بلاك على شاشة تاناروت

المشرف العام

طبرق تفتتح معرض الكتاب خير جليس

المشرف العام

الكتاب الليبي يتألق في المغرب

المشرف العام

اترك تعليق