طيوب عربية

طيات الرماد توهج !*

من أعمال التشكيلية والمصورة أماني محمد
من أعمال التشكيلية والمصورة أماني محمد

ـ 0 ـ
موقد المواعيد، على حافة جرف مرتفع، يطفو السهر، في مهب الريح!، طيات الرماد، نبشها، يتوهج!

الفصل الأول:
ـ 1 ـ
نهاية الشارع…، أثير مخاوفي، أكتب وظلي، لبنة لبنة، همهمات فنجان قهوة!
ـ 2 ـ
حقيبة ذكرياتي…، ما زلت في انتظار ذكرياتي، في زاوية الشارع!
ـ 3 ـ
كراسي خشبية قابلة للطي ـ، ما الذي تستوعبه الآناة، إذا الصمت أمتلأ.؟!
ـ 4 ـ
نوافذ المقهى مغلقة، نار النعاس تهرب، بالرماد!

الفصل الثاني:
ـ 5 ـ
يوم بعد يوم ـ، يبقى الانتظار لفترة أطول قليلا، إلى فنجان قادم!
ـ 6 ـ
إنها المقهى، ليس الكثير من الناس حولها، العاشق يستمع، انتهت اللعبة!
ـ 7 ـ
عجائب حكايتنا، مع حلول الربيع، سوف ينزل السقوط، تحت الطاولات!
ـ 8 ـ
أهرب القمر من المقهى، وينضم النهر، هذا المساء، الأغنيات معلنة!
ـ 9 ـ
ممر ضيق للنهر …، صفصافة على حافة النهر، ترجرجت، معالم دورة القمر، مغلقة!

الفصل الثالث:
ـ 10 ـ
أراقب القمر، ألحظ شبح اللوز يبهر، من المقهى!، طيات الرماد، نواح نبشها، توهج!

انتهت

22/11/01


10 قصص قصيرة ذكية ــ متوالية سردية مؤتمتة في ثلاثة فصول.

مقالات ذات علاقة

رسائلُ أم مساجلاتٌ شعريّة؟!

المشرف العام

هل يغير الأدب تصوراتنا عن الآخر؟

المشرف العام

نقاد وكُتاب: يطالبون بتدريس أشعار «الأبنودي» في المناهج التعليمية

المشرف العام

اترك تعليق