متابعات

مجمع اللغة العربية ينظم ندوة علمية عن الراحل محمد منصف القماطي

الطيوب

ندوة علمية عن الدكتور الراحل “محمد منصف القماطي” مجمع ذات العماد – طرابلس

نظمت لجنة السلامة اللغوية بمجمع اللغة العربية بمجمع ذات العماد في طرابلس صباح يوم السبت 13 من شهر نوفمبر الجاري ندوة علمية بعنوان (الراحل الدكتور محمد منصف عبد الله القماطي وجهوده العلمية) وذلك بالتعاون مع المعهد العالي للعلوم الشرعية تاجوراء.

وانطلقت الجلسة الافتتاحية للندوة بتلاوة آيات بيِّنات من الذكر الحكيم تلاها النشيد الوطني، ثم ألقى رئيس اللجنة التحضيرية للندوة الدكتور “محمد عمر بن حسين” كلمة ترحيبية حيث رحب فيها بالحضور والمشاركين بالندوة وخص بالشكر كل من ساهم في إقامة الندوة ونجاحها، أعقبتها كلمة لنائب مجمع اللغة العربية الدكتور “محمد مصطفى بالحاج” الذي تناول فيها أبرز خصائص الشيخ الراحل ومناقب شخصيته وأهم مآثره، كما ألقى كلمة المعهد العالي للعلوم الشرعية مدير المعهد الدكتور “كمال عبد الحميد الهرامة” أكد من خلالها على أهمية التركيز على دور العلماء ودراسة سيرهم وآثارهم والإضاءة على الجوانب المضيئة لعطائهم العلمي حتى يتسنى للأجيال الجديدة الوقوف على أهمية مكانة أسلافهم عملا وعلما.

من جهة أخرى توقف الدكتور “محمد علي البحباح” عضو اللجنة التحضيرية للندوة في كلمته عند محطات من سيرة العالم الراحل ظروف نشأته ومسيرة عطائه الدؤوب عبر مجالات التدريس الجامعي والتأليف وإعداد البحوث والإشراف الأكاديمي على طلبة الدراسات العليا، بالإضافة لمشاركاته في البرامج التلفزيونية والإذاعية، وبدوره أشاد الدكتور “علي الفقيه” رئيس جامعة الجبل الغربي” بالجهود العلمية التي كان يبذلها العالم الراحل، ثم بعد ذلك تم بث تسجيل مرئي أعده الفريق الإعلامي الخاص بالندوة أضاء على حياة الدكتور “محمد منصف القماطي” وتضمن شهادات من بعض زملائه وطلابه، وفي ختام الجلسة الافتتاحية ألقى كلمة أسرة الدكتور القماطي شقيق الراحل السيد “عبد الفتاح القماطي الذي أعرب عن تقديره وشكره لإقامة الندوة تكريما لشقيقه الراحل.

واستهلت أعمال الندوة بمشاركة عدة بحوث علمية لعدد من الأساتذة والبُحّاث والمهتمين اللذين شملت ورقاتهم البحثية الجهود العلمية للدكتور الراحل طوال مسيرته المهنية، وقد تخللت مجموعة من المحاور المحور الأول (سيرة وعطاء) والمحور الثاني ( المنهج العلمي للدكتور محمد منثف القماطي من خلال مؤلفاته وبحوثه العلمية)، المحور الثالث (جهود الدكتور محمد منصف القماطي في التعليم الجامعي)، المحور الرابع (نشاط الدكتور محمد منصف القماطي الدعوي والعلمي العام)، المحور الخامس (مجمع اللغة العربية في مسيرة الدكتور محمد منصف القماطي)، وفي ختام الندوة سُلم درع تقدير لأسرة العالم الراحل وشهادات تكريم لجميع المشاركين بالندوة.

مقالات ذات علاقة

ملامح وومضات من الحياة الثقافية في مدينة سبها خلال النصف الثاني من ستينيات القرن الماضي

ناصر سالم المقرحي

جمعة بوكليب: يمكن للثقافة أن تصلح ما أفسدته الحرب

المشرف العام

الموسيقار ناصر المزداوي: أعدّ لفرقة تضم أكبر العازفين في مصر

المشرف العام

اترك تعليق