أخبار

“الفيلم الليبي حكاية جورب” في مهرجان طيبة للأفلام القصيرة بالقاهرة

قورينا الجديدة-

عن المصدر
عن المصدر

يشارك الفيلم الليبي القصير “حكاية جورب”؛ في مهرجان طيبة للأفلام القصيرة بالقاهرة، والذي تنطلق فعالياته في 26 إبريل الحالي حتى 29 من نفس الشهر. والفيلم مأخوذ عن قصة الروائي الليبي محمد الأصفر بنفس الاسم، وهو من إخراج وإنتاج طارق الهوني 2014.

اختيار اللجنة

وتأتي مشاركة الفيلم الليبي في المسابقة الرسمية للمهرجان، بعد أن وقع اختيار لجنة المشاهدة على الفيلم، وقد وجهت إدارة المهرجان الدعوة للروائي الليبي محمد الأصفر لحضور فعاليات المهرجان في القاهرة.

وقصة الفيلم؛ كتبها الأصفر وأصدرها في مجموعته القصصية “حجر رشيد” الصادرة عام 2003، وهي القصة التي ترجمها الشاعر والمترجم التونسي آدم فتحي إلى الفرنسية، وهي أيضاً تعتبر أول عمل إبداعي للأصفر يتم تحويله إلى عمل سينمائي.

وتدور أحداث الفيلم القصير الذي جعله الهوني يخرج في سبع دقائق، حول أحد الجوارب التي اشتراها عروسين جديدين، لتبدأ مع أحداث القصة رحلة هذا الجورب مع العروسين ومشاهدته علاقة الحب بينهما، ثم يضيع الجورب ويمر بمعاناة طويلة في رحلة بالبيوت المجاورة، ويشاهد الجورب الاختلاف الاجتماعي والطبقي بين سكان الحي المحيط بالعروسين، ثم يعود الجورب أخيراً إلى صاحبه، ويعيش في ظلال الزوجين السعيدين.

وتحدث المخرج طارق الهوني عن ملخص الفيلم قائلا “قصة حكاية جورب تحكي عن الفروقات الاجتماعية التي يعيشها الإنسان في كل مكان، فمثلما هناك إنسان محظوظ ومرفه هناك جورب محظوظ وجورب حظه سيء، ولكن رغم أن الجورب فقير وسعره رخيص غلا، إنه نجح في تكوين علاقات حميمية استقاها من علاقة حب بين رجل فقير وامرأة تحبه، فحتى بعد أن أبعدته رياح الحياة عن عش الحب عاد إليه من خلال برميل قمامة، مما يعني أن الأشياء الجميلة غير قابلة للتلوث ومكانها دائماً هو القلب”.

سيرة الكاتب

والكاتب والروائي محمد الأصفر؛ هو من أهم الروائيين الليبيين وأكثرهم انتشاراً، وهو من مواليد عام 1960 في مدينة بنغازي، وصدرت له أربع عشرة رواية، بالإضافة إلى مجموعتين قصصيتين تمت ترجمة روايتيه “ملح”، و”فرحة” إلى اللغة الإسبانية.

وجدير بالذكر، أن المخرج والمصور الفوتوغرافي طارق الهوني هو من مواليد مدينة بنغازي، وقد أخرج العديد من الأفلام الوثائقية والروائية القصيرة منها ” فليم وثائقي الكاتب أبوبكر الهوني، وفيلم أم الليبيات المريب حميدة العنيزي، وفيلم عن صحراء الليبية “أضاد”، وفيلم بداية سقوط العقيد-الباسقات -ابنة الشهيد بوسليم”.

مقالات ذات علاقة

كورونا تؤجل ملتقى الأدب والنقد الليبي

المشرف العام

الفاخري في إصدارين قصصيين

المشرف العام

فوز النمساوي بيتر هاندكه والبولندية أولجا توكارتشوك بجائزتي نوبل للأدب

المشرف العام

2 تعليقان

نعمان رباع 20 مارس, 2021 at 20:25

ذكرني بفيلم قصير لأستاذنا الراحل الأديب والفنان محمد طمليه بعنوان الحذاء وهو مشتق من قصة قصيرة بنفس الاسم للكاتب الراحل وهو اخ المخرج القدير المرحوم رياض طومليه استاذي في المسرح رحم الله استاذي رياض طومليه وأخوه الفنان الساخر محمد طمليه

رد
المشرف العام 21 مارس, 2021 at 05:06

مشكر مرورك الكريم

رد

اترك تعليق