الوسم : القضية الفلسطينية

مع كتاب ناصر الدين الشاعر “عملية السلام الفلسطينية الإسرائيلية- وجهة نظر إسلامية”

فراس حج محمد (فلسطين)
يحسن بالمرء المسلم أولا أن يبحث عن الحكم الشرعي في قضية تعنّ له أو تعرض عليه، لا أن يكون مدفوعاً منذ هاجس بحثه للبحث عن...

توكتوك ناجي العلي ـ حنظلة

آكد الجبوري (العراق)
أكـد مع إشبيليا الجبوريعن اليابانية أكد الجبوري ناجي العلي (1937ـ1987). ناجي العلي يتسابقه صراخ، توكتوكه الشاهد “حنظلة”، من فلسطين إلى مرارة “مخيم عين/عينيه الحلوة”. نعم،...

حكاية أرض

المشرف العام
زينب عبد الهادي                                  ‏ كل الكرة الأرضية حزينة الآن لما يحدث بفلسطين. كل العالم يبكي الآن. الأرض والشجر وحتى السماء تبكيهم لأن كل ما...

ما هي النتيجة بعد 28 عاماً على اتفاق أوسلو؟

فراس حج محمد (فلسطين)
يصادف اليوم الثالث عشر من سبتمبر الذكرى الثامنة والعشرين لتوقيع اتفاقية أوسلو، فماذا جنى الشعب الفلسطيني من هذا الاتفاق؟ وقد طبلت له الأبواق الإعلامية في...

من خوازيق السياسة الفلسطينيّة.. ها أنتم تُعزِّزون بثالث

فراس حج محمد (فلسطين)
الحرية في فلسطين تتناقص بوتيرة سريعة، لم يبق إلا هامش ضئيل. فلننتظر حتى إحكام فكيّ الكماشة علينا جميعا. تهانينا نسير نحو الدكتاتورية بسرعة كبيرة! أنا...

قصةُ ألمٍ ومعاناةٍ من غياهبِ السجونِ الإسرائيليةِ

المشرف العام
د. مصطفى يوسف اللداوي (فلسطين) لا تكاد تخلو السجون والمعتقلات الإسرائيلية من عشرات القصص والروايات المؤلمة القاسية، والحزينة المؤثرة المثيرة للشجون والأسى، لعددٍ كبيرٍ من...

القدس في وجدان ووعي الكاتب العربي

مهند سليمان
استطلاع / مهنّد سليمان (سألت عن محمد، فيك وعن يسوعيا قدس، يا مدينة تفوح أنبياءيا أقصر الدروب بين الأرض والسماء) نزار قباني للقدس وقع المطر...

ولد ودموع وحجر

حسن أبوقباعة المجبري
(1)الولدالولد جـــريحٌ ويقاتلودموع امرأة مُتجاهلوالحجر أصم يتصدىيحمله طفلٌ يتحدىيتحدى يهودي يتساءلأين السلطان؟أين الشجعان؟أين الفرسان؟أين الإنسان؟لم تبق إلا الأكفان!لم تبق إلا الأحزان!!ودموع الأمُ المُتجاهل … الولد...

الرسالة السابعة والأربعون: نحاربهم أيضاً بالأغاني والهاشتاج

فراس حج محمد (فلسطين)
الأربعاء: 26/5/2021 أسعدتِ أوقاتاً سيدتي الجميلة، أرجو أن تكوني بخير، وآمل أن تكون رسائل ما بعد الحرب قد وصلتك وقرأتها، وأن تكون قد أعجبتك. لا...

صرخة قدسية

حسن أبوقباعة المجبري
يقذف الطفل القدسي الطوب بجميع قواهوالعرق يتصبب منه ممتزجاً بلون دمائه (بلون دماه)تصرخ امرأة غزية وتنادى من بين قبورصرختها كانت مُلتهبة وصداها في الكون يدوروالده...