شعر

انثى الاستفهام

حرف الهاء

مرة مساحات غيابك

ولكم أتجرع منها مكرهة

التف أراوغ

عمرا متسكعا

فاى الوجوه

تحتويني

وجعي الساحلي

يتنازعنى

أم انتظار أمارس به

صحوى

لطفولة مصطنعة

بوقع الوقت

ثمة طفلة تراودني

وثمة أنثى تراودني

معتقة بالأمنيات

فكيف لي بوجه بشوش

وكل الخيبات

تشيد ملامحي

يعلوني

ضجيج الأخر

أتوسده

أعلن صفحتي البيضاء

المحتشدة بلا مواربة

وأخر المطاف

يتلبسنى

استفهام

يرحل في المدى.

مقالات ذات علاقة

مازلت افكر كيف اقتلك في الرقص

عائشة المغربي

غيري

سميرة البوزيدي

Shit – ” شيت ”

سالم العوكلي

اترك تعليق