الكاتب : أحمد يوسف عقيلة

http://alkarrobah.blogspot.com/ - 139 منشورات
أحمد يوسف عقيلة تاريخ الميلاد: 11/8/1958 مكان الميلاد: الجبل الأخضر/ليبيا مجالات الكتابة: القصة القصيرة تعريف قصير: ولد بالجبل الخضر وتلقه تعليمه فيه حتى حصوله على الثانوية العامة، ومن ثم انتقل للعمل. وهو من كتاب القصة المميزين في الساحة الليبية. ترجمت قصصه للفرنسية والانجليزية. | مؤلفاته الإبداعية: الخيول البيض: مجموعة قصصيَّة، 1999، الدار الجماهيرية للنشر والتوزيع والإعلان. عناكب الزوايا العليا: مجموعة قصصيَّة، 2003، منشورات مجلّة المؤتمر. غناء الصراصير: مجموعة قصصيَّة، 2003، دار البيان للنشر والتوزيع والإعلان. الجِراب: سيرة، 2003، دار البيان للنشر والتوزيع والإعلان.الكلب الرابع: مجموعة قصصيَّة، 2012، دار أركنو، الزاوية. حكايات ضِفْدزاد، 2006، دار البيان للنشر والتوزيع والإعلان. الحرباء: مجموعة قصصيَّة، 2006 مجلس الثقافة العام. غراب الصباح: مجموعة قصصيَّة، 2010، دار الحوار للنشر والتوزيع. درب الحلازين: مجموعة قصصيَّة، 2010، دار الحوار للنشر والتوزيع. ضفدع الوحل: مجموعة قصصيَّة، 2018، دار البيان للنشر والتوزيع والإعلان. | مؤلفاته التراثية: قاموس الحكم والأمثال الليبيَّة، 2006، دار البيان للنشر والتوزيع والإعلان. خراريف ليبية: حكايات شعبيَّة، 2008، مجلس الثقافة العام. غنَّاوة العلم (قصيدة البيت الواحد)، 2008، دار الإبل، بنغازي. ديوان الشاعر الشعبي عبد الكافي البرعصي (غناوي عَلَم)، 2018، دار أركنو. غنّاوة العَلَم عند المرأة، 2020، دار البيان. الشتّاوَة (بنت الغنّاوَة)، 2021، دار الجابر. الأُغنية المصاحبة للعمل (غنّاوة جَزّ الصوف)، 2021، دار الجابر.

تجليات السرقة في المجتمع الليبي

أحمد يوسف عقيلة
“تجليات” كلمة (السرقة) في مجتمعنا عبر الزمن: ـــ كانوا يقولون (فلان سرّاق).. هكذا دون مواربة.. يعني فيه إدانة اجتماعية على الأقل. ـــ بعد فترة قالوا:...

أناقة

أحمد يوسف عقيلة
يكوي بذلته العسكرية جيدا.. حتى إن السروال يكاد يقف لوحده! يلمع الحذاء.. يمسح الكاب بورق ناعم.. يضع الأوسمة والأنواط الملونة.. يصفها فوق القلب.. يرش العطر...

من يوقف المطر؟!

أحمد يوسف عقيلة
1 «امرأة تستذري من المطر.. تلصق ظهرها بساق الصنوبرة التي تظلل الطريق». أنفاسه تتلاحق.. أصابعه ترتعش.. يواصل الكتابة: «بومة تحط على الصخرة المجاورة بعد طيران...

ترقب

أحمد يوسف عقيلة
المرأة في سريرها ذي الملاءات البيضاء الباردة.. تنظر إلى القمر من خلال النافذة المقضبة.. تميل رأسها لتضع القمر داخل مربع القضبان.. تمسد شعر طفلتها النائمة.....

ملخص السيرة الذاتية لجريو الزلّافات “CV”

أحمد يوسف عقيلة
هو الجرو الصغير الذي يتبع النساء أثناء ذهابهن إلى مناسبة سعيدة لتقديم الزلوف.. وهي الهدايا التي يتبادلها الناس في الأفراح. الجرو يتبع النساء.. أحياناً يتقدمهن...

ملخص السيرة الذاتية لجحيش الورّادات “CV”

أحمد يوسف عقيلة
هو الجحش الصغير الذي يتبع الورّادات.. وهن النساء الجالبات للماء من البئر.. فالجحيش لا وظيفة له في الورد.. فهو في الواقع يتبع الحمير التي تحمل...