طيوب عربية

أحلامي حين أحكم العالم

معارضة نثرية لقصيدة لو أُعطى السلطة في وطني للشاعر نزار قباني

من أعمال التشكيلية شفاء سالم
من أعمال التشكيلية شفاء سالم

لا تتخذوني عدواً لكم فأنا لست شريراً كما يصفني البعض

و كذلك لست ضعيفاً لا يدافع عن حقه في الكلام

صدقوني أيها المتنافسون على مراقبتي أنا لا أريد أن أحكم العالم فإن ذلك مسؤولية كبيرة لا أستطيع تحمل نتائجها

فكم من فقير سيلاحقني لأدفع أشباح الجوع و الحاجة عنه

و كم من ضعيف سيفرض علي أن أحطم قوة من يستضعفه

و كم من طفل سيطالبني بحقه في اللعب بحرية و أمان

إنني إنسان هادئ أريد أن أعيش حياتي بدون أن أظلم عصفوراً أو شجرة أو إنسان

و إذا تيسر لي في المستقبل أن أجبروني إجباراً على أن أحكم العالم فلن أكون ذلك الصغير اللطيف الذي تحول إلى مارد سفاح بل سأسعى جاهداّ لإسعاد هذا العالم الذي يدور حول نفسه و كل ما سأفعله هو أنني سأحارب الاحتكار و الغش و أكل أموال الناس بالباطل أنا لست رأسمالياً كما أنني لست شيوعياً و لكنني أحترم حقوق الناس و تعبهم و لذلك ساعطي العمال أجورهم وافية و إن غضب مني التجار الجشعون

و سأنصف المرأة و الطفل و المسنين لأنهم ضعفاء و لأن هناك خصلة سيئة عند الكثيرين و هي أن القوي يُحترم أما الضعيف فيُهان

و لذلك سوف يحاربني الإداريون الفاسدون و التجار الجشعون و أكثر حرب ساتعرض لها ستكون حين أمنع تجار المخدرات من التجول في الساحات للبيع و الشراء

إن المدينة ممتلئة بالغشاشين و الحاسدين و الحاقدين و الظالمين و المرابين و الحشاشين و حين أحكم العالم سأخيرهم بين التوبة أو النفي إلى أبعد مغارات في العالم

مقالات ذات علاقة

الحضري في طائف الذكرى

المشرف العام

إفتتاح مهرجان لبنان المسرحي الدولي للحكواتي بمشاركة عربية في المسرح الوطني اللبناني

المشرف العام

الرقص مع الذئاب

عبدالناصر عليوي العبيدي (سوريا)

اترك تعليق