أخبار

القشاط يكتب عن محاولات فرنسا للدخول لليبيا

الطيوب

كتاب (جهاد الليبيين ضد فرنسا في الصحراء الكبرى) للدكتور محمد سعيد القشاط.
كتاب (جهاد الليبيين ضد فرنسا في الصحراء الكبرى) للدكتور محمد سعيد القشاط.

ضمن الإصدارات الذي أعلن عنها الدكتور “محمد سعيد القشاط”، الكاتب والباحث في التراث، على حسابه الشخصي على الفيسبوك، كتابه المعنون (الحدود الملتهبة)، والذي يتناول أفعال الاستعمار الفرنسي في تونس والجزائر وتشكيل مجموعات من القبائل المجاورة للهجوم على القبائل الليبية لجعلها تضطر الى الانسحاب الى الداخل، ويزحزح الفرنسيون حدود مستعمرتهم تونس والجزائر إلى داخل ليبيا وهذا ما تم في 5 مايو 1910.

في منشوره يقول الدكتور “القشاط”: (وقد جند الفرنسيون القبائل التونسية المجاورة للحدود لمهاجمة جيرانهم الليبيين، إذ نشبت أكثر من 150 معركة على مدى 30 سنة من 1881 إلى 1910، وقد خاضت قبائل الحدود الليبية معارك ضد الغزوات، دفاعا عن الوطن، وسقط عشرات الشهداء من الطرفين.

حاولت أن أحصي المعارك وقتلاها وأبطال المعارك من القبائل الحدودية: الصيعان، والنوائل، وأولاد بن مريم، والحوامد، وأولاد محمود، وأولاد طالب، والغزايا، ونالوت، ووازن، والمحاميد.

وقد خلد الشعراء الشعبيون هذه المعارك في أشعارهم وعلى رأسهم الشيخ “محمد سوف”، رحمه الله).

وختم الدكتور “محمد” منشوره بالقول: (كما ضم الكتاب المعارك المشتركة بين الليبيين والتونسيين ضد الاستعمار الفرنسي والتي استمرت من عام 1915 إلى سنة 1920م، وانضم بعدها مئات من التونسيين للقتال مع أخوتهم الليبيين ضد الطليان. وكانت معارك الحدود الاولى من صنع الفرنسيين ومخططاتهم لتمزيق اللحمة العربية بين الاشقاء).

مقالات ذات علاقة

خطاب الكراهية في المقهى الثقافي

المشرف العام

الكراكوز في طبعة ثانية

المشرف العام

توقيع (بن عمر) بدار الفنون

المشرف العام

اترك تعليق