المقالة

كلاسيك (100/21)

” الحرية تبدأ عندما تنتهي الحرية، كون الحرية تنتهي عندما تبدأ الحرية”

من أعمال التشكيلي المغربي خليل بوبكري (الصورة: عبدالمجيد رشيدي-المغرب)

أنت تتكلم!! حسنا تكلم، سواء كان كلامك سلبيا أم إيجابيا، لك مطلق الحرية في التكلم، فأنت حرا في ذلك.

لكن حريتك في التكلم تنتهي، حينما يبدأ مجال السمع لأي شخص يتواجد بقربك، فهو سيكون حرا في الاستماع الي ما يرغب من كلام من عدمه.

أنت تتحرك!! حسنا تحرك، سواء كانت حركاتك سلبية أم إيجابية، لك مطلق الحرية في التحرك، فأنت حر في ذلك.

لكن حريتك في التحرك تنتهي عندما يبدأ مجال الرؤية لأي شخص متواجد من حولك، فهو سيكون حرا فيما يرغب في رؤيته من عدمه.

أنت تغني

أنت ترقص

أنت تطبل

أنت تزمر

أنت حر.. أنت حر.

لكن هناك سقف يحدد حريتك هو سقف الحرية الذي إن اخترقته أو قفزت عليه ستنتهك سقف حرية اخر أو أخرين.

لذلك يجب أن تضع نصب عينيك توازنا للحرية، يمنع الصدام، يمنع العراك، يمنع التقاضي، يمنع الجريمة الحروب، اختلال العدالة ويمنع الظلم.


تنويه:

1- هذه العبارة موضع الشرح وردت أول مرة عام 1996 على لسان المتهم (شداد) في فصل المحاكمة بروايتي (غياهب الحي المقابل) والتي صدرت في 3 طبعات حتى الان.

 2- هذه السلسلة الثقافية التنموية المعرفية محفوظة حقوق نشرها قانونا بعضوية اتحاد الناشرين العرب واتحاد الكتاب العرب.

بنغازي 2018

مقالات ذات علاقة

شريعة الراعي بلغة الخروف

الصادق النيهوم

حني سالمة

المشرف العام

الصورة حكاية

سالم الكبتي

اترك تعليق