طيوب النص

قصة دمعة…

من أعمال التشكيلي يوسف معتوق
من أعمال التشكيلي يوسف معتوق

قطرة قطرة
نقطة نقطة
ترقرقت في ساحة العين
تجاوزت سور الجفنين
سألت على الخدين
غمرت الوجنتين
غطت تقاسيم الوجه
تحدرت على الوسادة
جرت غيثا مدرارا
فيضا وبوحا
عبرة وعبور

خلفها ..
روح تختنق
ونفس متوجعة
قلب محب
وعروق ملاءها الشوق

ثقيلة هي …
محملة بقبضات الأنين
ومختنقات الألم
لها طعم الحزن
ومذاق الفراق المر

حارة هي
ولهيبها خارق حارق
رغم أنها – ربما- خرجت
من كهوف جلدية
سكنها الصقيع
نامت فيها برودة الوحدة
وعصفت بتجاويفها رياح المشاعر المتلاطمة
وكان حالها
وهي بين مد وجزر
حرقة ولوعة
الم وأمل
عذوبة وعذاب
ومضة شجن وومضة هدوء
في تلك الذروة من المشاعر المكتظة
بالغياب الحاضر والوجد القاتل
بالحوار العميق
مع روح تمازجت مع روح
وقلب يحتوي قلب
وإحساس يعانق إحساس

في ذلك المشهد الكثيف
المتراكب المتراكم
الماطر والعامر
المشبع والممتلئ
بكل تلك الأشجان
والعبق الحنين

كان للدمعة نصيب وافر
من التعبير والعبور
والبطولة والحضور

مقالات ذات علاقة

وضعية الجنين

ميسون صالح

القمر بلون وردة

منى الدوكالي

مضامين

علي بوخريص

اترك تعليق