طيوب البراح

كنا معا..

محمد بن زيادة

من أعمال التشكيلي عادل الفورتية
من أعمال التشكيلي عادل الفورتية


كنا اذا جن الظلام
نغافل الاغلال ننسج من شغاف خيالنا حبل لأول نجمة ستمر حتما،
سوف ترفعنا معا ..

والآن اذ مرّت
وباغت وهجها أحلامنا
ودعا نوافذنا العتيقة فجأة أن تشرعا ..

واشتد من حول المضارب خطوها
يشعل دروب السالكين لتنصعا ..

هل نقتنص نجم تهادى نحونا
كي نُسرعا ..

ونغادر الجب العميق
الى فسيح الدرب نقطعه معا ..

ام أننا سنخيط غربتنا الجديدة
من رمال التيه
من وقع العداوة
وهي تغزل من سذاجتنا مدارا أسفعا ..

نغزوا الطواحين القديمة
كي نبارز ظلها
ونعود بالوهم المؤزر للمضارب
ثم نشرب نخب خيبتنا المريرة مترعا..

هي آخر الومضات
ان لم نمتطي صهواتها
ونشد أشرعة البزوغ لنسطعا

سنغادر المضمار
تلفظنا التواريخ العجولة
والهوامش تزدري نزواتنا الخرقاء
وهي تكتب فوق شاهد قبرنا
(للعاجزين مغارة الوأد المؤبد مضجعا)

مقالات ذات علاقة

1984

المشرف العام

تحية الى بنغازي

المشرف العام

عقول فارغة

صفاء يونس

اترك تعليق