أخبار

نادرة عويتي في ذمة الله

انتقلت إلى رحمة الله الكاتبة “نادرة عويتي” بعد تعرضها لجلطة دماغية قبل أيام، لتدفن اليوم بطرابلس بمقبرة (أبوشوشة).

الكاتبة نادرة عويتي

ولدت بـ”دمشق” بتاريخ 7-4-1949، حيث كانت أسرتها من ضمن الأسر المهاجرة إبان الاحتلال الإيطالي لليبيا. بدأت علاقتها بالصحافة من خلال مجلة (البيت) التي كانت ترأسها السيدة الفاضلة “خديجة الجهمي” -رحمها الله-. مارست العمل الصحفي كمحررة وكاتبة مقال، إضافة لكتابتها القصة والرواية.

صدر لها:

غلاف كتاب_لعنة الرواية

المرأة التي استنطقت الطبيعة (1983).

حاجز الحزن (1988).

اعترافات أخرى (1994).

عند مفترق الطرق (2006).

لعنة الرواية.

مقالات ذات علاقة

صراع الخيمة والقصر والمشروع الحداثي الليبي في ندوة بدار حسن الفقيه

المشرف العام

رئيس الهيئة العامة للثقافة يستقبل عضو مجلس النواب عن بلدية غات

المشرف العام

افتتاح أول صالون ثقافي في سبها

المشرف العام

اترك تعليق