الوسم : تشكيليون ليبييون

التشكيلي عبد الرزاق الرياني : أنا أرفض الواقعية الفجة

مهند سليمان
إلتقاه وحاوره / مهنّد سليمان الحكاية ترسمها الفرشاة وتسبكها الألوان فترويها العيون التوّاقة لحُلم يُبحر إلى ما وراء القمر بعشرات التأويلات والتفسيرات، ونحن نُطل على...

هل للفن التشكيلي سوق حقيقي في ليبيا ؟

مهند سليمان
تقرير / مهنّد سليمان مر تاريخ الفن التشكيلي في ليبيا بحقب وفترات طالها نقيضيّ الضوء والتهميش معًا، تمثلت في عاملين أساسيين فقبل ما يزيد عن...

التشكيلي عبد الرحمن الزوي بركة : للغة الألوان أبجدية تختلف عن الفنون البصرية الأخرى

مهند سليمان
حاوره / مهنّد سليمان كثير من الفنانين التشكيليين يلتزمون بالمدرسة الواقعية في الرسم فقد عرف هذا المذهب جذور نشأته الأولى في أوروبا، وحسب المصادر التاريخية...

نوستالجيا

ناصر سالم المقرحي
لا معلومات شخصية وافية عن الفنان التشكيلي الليبي خالد قجوم أو لا معلومات بالمرة , ولكن لوحاته الجميل والغزيرة متاحة للمشاهدة من خلال الشبكة العالمية...

العجيلي العبيدي فنان يترجم الواقع السياسي لكاريكاتير

أسماء بن سعيد
صَدَرَ أخيرًا لرسام الكاريكاتير الليبي العجيلي العبيدي، الذي يعتبر من الجيل الثالث للتشكيليين الليبيين كتابان، كل كتاب في مئة صفحة، وكل صفحة تحمل سمة كاريكاتيرية...

لوحات علي الزويك.. «رجل تمضغه السعادة»

أسماء بن سعيد
كثيرة هي الأسماء التي برزت وتميَّزت على الساحة التشكيلية الليبية، ومن أهم هذه الأسماء الفنان علي الزويك، وهو من مواليد 1949، تمرَّد على أساتذته وأبناء...

عفوية اللمسة وقوة التعبير في أعمال التشكيلي الليبي رمضان البكشيشي

المشرف العام
بوابة الوسط وُلد الفنان التشكيلي الليبي رمضان البكشيشي في بنغازي العام 1938، وأحب الرسم في سنٍّ مبكِّرة، تحت تأثير رسوم الفنان حسين بيكار في مجلته...

أمازيغي المدينة القديمة

عزة المقهور
على سعيد قانة.. فنان التشكيل، نحات، خزاف، ومعلم لمئات الطلبة في كلية الهندسة قسم العمارة… أمازيغي الأصل ..طرابلسي الهوى… ولد وترعرع بزقاق سيدي سالم بالمدينة...

عمر جهان: لن ينقذ ليبيا سوى العقل

محمد الأصفر
بوابة الوسط حاوره: محمد الأصفر ما إن تدخل مرسم الفنان التشكيلي عمر جهان الفورتية، القريب من شارع طرابلس بمصراتة، تطالعك حروفية كتبت على قماشة بخط...

نوافذ «العباني» تطل على السواد في زمن الرصاص

المشرف العام
بوابة الوسط – لينا العماري تصاعدت أعمدة الدخان الكثيفة في طرابلس حتى شربتها ثقوب القماش وفرش الألوان، حين رحلت المخيلة الثيب، وهاجرت المروج والزهور من...