الكاتب : منى بن هيبة

55 منشورات - 0 تعليقات
الاسم: منى نصر بن هيبة الشريدي. مواليد: 1986. المؤهل العلمي/ بك. رياضيات. صحفية وتشكيلية، ورسامة كاريكاتير. لها مخطوطة بعنوان ( قوالب الطين).

“محمد فياض” لبلد الطيوب: لن يكون المهرجان مقاطعاً البتة للقيم الإنسانية و سيبث روح المحبة و التصافي بين القلوب

منى بن هيبة
أكد عضو اللجنة اللجنة الإعلامية لمهرجان خريف هون السياحي الدولي محمد فياض لبلد الطيوب على أن: “انطلاقتنا ستكون في الموعد بإذن الله مساء يوم الجمعة...

فوتوغرافيات تونس في مهرجان الخريف بهون

منى بن هيبة
الطيوب منى بن هيبة تستعد الجمعية التونسية للنساء الفوتوغرافيات للمشاركة في مهرجان الخريف السياحي الدوليبهون و الذي ينطلق في السادس و العشرين من أكتوبر الجاري....

مهرجان خريف هون يقترب و يحاول أن يبث نفسا ثقافيا بالمدينة

منى بن هيبة
الطيوب   قال مدير الملتقى الثقافي بمهرجان خريف هون السياحي أحمد مازن لبلد الطيوب:” نحاول أن نبث نفسا ثقافيا في الوسط الثقافي بالمدينة من خلال...

رواق الحارة في أيام قرطاج للفن المعاصر

منى بن هيبة
الطيوب   تشارك مؤسسة رواق الحارة للفنون التشكيلية في الدورة التأسيسية لمهرجان أيام قرطاج للفن المعاصر بتونس، التي ستنطلق في الفترة ( 19-23 من شهر...

النمر لبلد الطيوب: أكبر معرض دولي للكتاب العربي في دولة غير عربية ينطلق في اسطنبول بمشاركة 207 دار نشر

منى بن هيبة
خاص الطيوب :: منى بن هيبة.   قال رئيس جمعية شام السورية لبلد الطيوب: “ستنطلق فعاليات معرض إسطنبول الدولي للكتاب العربي بصالة بيي كابيه بإسطنبول،...

المقريف..البساطة التي تمنح الألفاظ ثراء تكسوها جمالا

منى بن هيبة
  أبسط مالبساطة..عندي قدر عمره ما تواطه..عايش دوم أبسط مالبساطه.. أسهل مالسهوله..وعندي عقل صاينهن أصوله.. جوله فرح و أحراني في جوله..شهم فطين مش لي الحناطه.....

الروائي العراقي حياوي.. يعبر دجلة و يترك جسده ينزلق في أعماق النهر و يتمسك بطائر يشبه السمكة للنجاة من قبضة داعش

منى بن هيبة
خاص :: بلد الطيوب/ منى بن هيبة. صدر عن دار نشر شهريار للنشر و التوزيع بالبصرة- العراق كتابا جديدا للقاص و الروائي العراقي محمد حياوي،...

بعدما أمطر الربيع سوادا وجد نفسه قابعا بين بابين

منى بن هيبة
صدر عن دار نينوى للدراسات و الأبحاث و النشر-دمشق- في الفترة القريبة الماضية رواية جديدة بعنوان (بين بابين) للكاتب و الروائي اليمني بدر أحمد، هذا...