الكاتب : غادة البشتي

25 منشورات - 0 تعليقات

بالنّهارِ العابر إليكَ

غادة البشتي
  هلْ أَخْبَرْتَ حيّنا أَنَّكَ مُهاجرٌ غَدًا! وَبِأَنَّ قَلْبَكَ سَيَخْذُلُكَ!؟ لَنْ يَرْتَدِي مَعَكَ سُتْرَتَكَ الْجَدِيدَةَ.. وَلَنْ يَتَعَطَّرَ بِعْطِرِكَ الْجَميل.. وَلَنْ يَأْخُذَ مَعَكَ تذكرةً لِلصُّعُودِ.. وَلَنْ...

أتحتاجني هذا المساء!؟

غادة البشتي
  أَتَحْتَاجُنِي هذا الْمَسَاء!؟ لاسْتِعَادَةِ طُفُولَتِكَ عِندَ نَهْري!؟ تَمُصّ أَصَابِعَ اللَّيْلِ.. تَنْثرُ الشّمُوسَ بِشَرَايِينِي؟ وتَخْتَصِرُ الْعُمْرَ بِلحظة دوار؟ أَتُرِيدُ أَنْ تَخْلَعَ سَكنكَ وَتَلْبَسَ طُوفَاني؟ وَتَفُكَّ...

ماذا ستقول لها..!؟

غادة البشتي
  أتَحَسَّسُ خُطْواتِ أَنْفَاسِكَ عَلِيهَا أتَتَبَّعُ مسارب دَمِكَ الرَّاكِضِ تَعْبُقُ الْحُجْرَةُ بِعِطْرِي الْمُتَسَلِّلِ من جِلْدِكَ إِلَيهَا.. بِشَهقَاتِي في عَيْنَيكَ.. تُشْرِقُ لَهْفَتُكَ.. غصْنَ يَاسمِينٍ عَلَى سَاعِدَيهَا...

أستأذن السماء

غادة البشتي
  تَتَسَلَّلِينَ إِلَيَّ..  مِنْ شَفَتِي نَهْرَي عَسَلٍ تُعِيدِينَ تَجْرِبَةَ وِلادَتِي تَمتَطِينَنِي قَارِبًا، وَرِيحًا .. تَتَمَدَّدِينَ خَارِطَةً بِشَرَايِينِي تُعِيدِينَ تَكْوِينِي أَسْتَأْذِنُ السَّمَاءَ فِيكِ أَنْتِ امْرَأَةُ  القدر.....

كُلُّ عَامٍ وَأَنْتَ لِي..

غادة البشتي
تُقَبِّلُ النَّهَارَ وَتهْدِيهِ لِي تُضِيءُ شَمْعَةَ الْكَلامِ تَحْتَ جِلْدِي تُنْعِشُ يَوْمِي بِتَفَاصِيلِ اللِّقَاءِ القَادِمِ كُلّ عَامٍ وَأَنْتَ لِي .. تسْتَيْقِظُ فِي اللَّيْلَةِ أَلْف مَرَّةٍ تَتَفَقَّد...

الــلا..

غادة البشتي
اللا..حَقًّا.. سَتَرْسِمُنِي؟كيفَ سَتَرْسِمُنِي..!وأنالَوْحَةٌ بِكُلِّ الفُصُولِ !قِيثَارَةٌ بِكُلِّ الأَرْوَاحِ!بِجسدي الثَّائِرِ عَلَيْكَ..عَلَى فُرْشَاتِكَ وَأَلْوَانِكَعَلَى لَيْلِكَ..عَلَى كَأْسِكَ..عَلَى أَفْكَارِكَ وَ “جويَا”كَيْفَ ستَرْسِمُنِي..؟“للا ..”بِعَيْنَيْنِ مِنْ صَفْصَافٍوَقَدَمينِ عَارِيَتَيْنِ منَ النُّجُومِوَنَهْدَيْنِ وَحِيدَيْنِاُرْسُمْنِي..عُشْبًا...

عِناقُ الشَّمْسِ

غادة البشتي
أَعْطِني وعداأُعَتِّق الشَّوقَ فيهِكسِحْر ملامحكأَسْتَعِيدُ عناقيده حَبَّةً .. حَبَّةًلأعانق الشَّمْسَ فِيكَ كُلَّ فرحةوتَفْتَرِشُ جَدَائِلكَ قصائديحبيبي ..لا يَكْتُبُكَ الْمِدَادُ عَنِّيبِمَاءِ الكينونةوَأصل الأشياءيَكْتُبُكَ الْحُبُّ عنِّيالعمرُ يكتبُكَ ..لأَنِّي..مُذْ...

العيد المرتبك

غادة البشتي
أيها العيد المرتبك لا أَزَالُ أَنْتَظِرُ وَعْدَكَ لِيبِالحُبِّ وَبِنُجُومٍ لا تَنْطَفِئُأَنْتَظِرُ وَعْدَكَ..فَتَخَلَّ عَنْ حِيَلِكَ القَدِيمَةِ..وَحْدَكَ اللَّيْلَةَ تَحْضُرُ هُنَاتَرْتَدِي دَفَاتِرَهَا وَغِيَابَهُوَحْدَهُ وَجْهُكَ يَرْسُمُ هَالاتِ الشُّمُوعِتُزْهِرُ بِنُورِهِلا تَضَعْ...

قُورِيَنا الرَّحِيل

غادة البشتي
غَنِّ لِي“كَسَائِحَةٍ تُحَاكِي أَنَامِلُهَا صَلابَةَ حَجَرٍ مِنْ عُمْقِ التَّارِيخِ”عَلَى شَوَاطِئ قُورِيَنا الرَّحِيلِ.. غِنَاؤُكَ..جناح وَاحِد وَأَلْف حُلْمٍ لِلطَّيَرَانِبُحَيْرَة بِلا أظَافِرَ مطليّة أَرِيكَة صغيرة بِغَيْرِ اهْتِزَازٍغِنَاؤُكَ خُيُولُ حَنِينِ مُمْتَلِئَةٌ بِالزَّمَانِقِلادَة...