جـثـتــي

كنت أرقب جثتي الملقاة على الرصيف، والغارقة في الحبر والدم. تجمع حولها المارة وتهامسوا “ميت، مقتول .. ميـ .. مقتـ ..”. ثبت أحدهم نظارتة الطبية جيداً، وتفحص وجهي، ووقف قائلاً: “أنا طبيب، ومن ناحية طبية موته ليس...

قراءة المزيد