الكاتب: آمال العيادي

البالونة الكحلة

– لمّانكبروا نتفكروا كل حاجة ؟ هذا ما قالته شيراز ليلة العيد،عندما انبطحت تتصفح مجلة الأمل.. بين الحين والآخر يشرق فاهها فتشع عنها غمازتان تحفران خديها.. تتمايل جدائلها وهى تستمع لموسيقا منبعثة عن تلفاز عتيق معلق بارتفاع...

قراءة المزيد

أهجـوس هطـول الرماد

شواطئ الزفت.. تسربلها أزمان مقطرنة.. لمحتها تقعد بالمقهى.. يسراها امتصت يمناها على حين غرة من الدهر ! شفتاها الزنجيتان تنفثان رذاذاً مشفوطا من رئات النيبرجيلا… تصادمت نجيمات أفلاكي.. تطعجت أحانيني مشظية أهاجيس شكوكاتي.....

قراءة المزيد

خثارة بلل

بين النعيم وعدمه يؤرقني اعتدال أليم.. أرواح تزف إلى عوالم نورانية. غيب متلبد يطبق على  أفواه و أعناق الوجود فتنفرط قلادة الوصل وتلتقمها صديفات شفيفة.. فجر عدل عن الانبثاق ..خفافيش تحلقت في رقصات ماكرة.. الفراشات تنكفئ نائحة على...

قراءة المزيد

طماطم حكيّة وقطن وفراغ

  الخراطيم مقّلصة والصنابير ظامئة والحيتان فاغرة أفواهها.. وغابات الصبّار تستنزف الطاقات بالرغم من أجسادنا النازة بعرق الانكماش ولسع السياط العالق بنا كذرات رمال متصمّغة إلا أن الشفاه والأهداب تتحدى النواجذ الزعاف.. صمت مخجل...

قراءة المزيد