طيوب عربية

عيوب ينبغي أن لا تُذكر

من أعمال التشكيلية ريم جبريل
من أعمال التشكيلية ريم جبريل

كان الصديق لا يرى عيوب صديقه.

وحين واجهه صديقه بعيب في الخلقة لا ذنب له فيه حدثت المشكلة.

فصار يرى كل شيء في صديقه؛ أسنانه الصفراء منافرة لأسنانه البيضاء، وعروقه تكاد أن تخترق جلده لتعانق الهواء، وضحكته الهستيرية توقظ الأعداء والأوفياء.

لم يتغير الصديق المخلص؛ ولكن صديقه جرحه عميقا، وكسر حاجز الاحترام فغادر الصديق المجروح حراً طليقا.

فقد تكون الصداقة نزهة وبحر معارف وقد تكون قيداً صفيقا.

مقالات ذات علاقة

الترجمة إعادة هندسة إرادة الأختيار (2-3)

آكد الجبوري (العراق)

رابطة الكتّاب الأردنيين تناقش سرديّة “الخرزة”

المشرف العام

إلهام بودراز فنانة تشكيلية تستلهم من تراث المغرب مفرداتها الإبداعية

المشرف العام

اترك تعليق