طيوب النص

عندما ينهمر المطر

تحت المطر (الصورة: عن الشبكة)

عندما ينهمر المطر
تتجدد الاماني .
في باحة العمر
أمكنة فارهة بمزيج
الزمن ..
لم يكن بيتنا يعاند
عربدة الريح .. وصقيع
الزمان .

في معتقد البرد ..
تغدو العتمة .. متأصلة
دوما بقرين الإغتراب
كانت الذئاب تعوي
لحظة أرتجاف
الايادي
والقلب يغزوه
السراب
…..
كانت الاماني حبلى
بمذاق الثلج حين
الغروب ..وقت الاصيل
ابدي البهاء
….
سكنت عن الرجف
أيادينا وعبس الليل
وبرد القلب
وانتحر اللقاء
فدفء العصر يحضنه
التملق .. ويرضعه
الشقاء ..

مقالات ذات علاقة

اترك أثراً

مفيدة محمد جبران

تناقض !

المشرف العام

الذي أريـد

سليمان زيدان

تعليق واحد

نورالهدى 27 أكتوبر, 2021 at 23:16

رد

اترك رداً على نورالهدى