شعر

بكثير جداً مني

من أعمال التشكيلية حميدة صقر

أَشْيَاؤُكَ الصُّغْرَى تُغَازِلُنِي ..
قَدَّاحَتُكَ الزَّرْقَاءُ ..
سِيجَارَتُكَ الخَفِيفَةُ
بِقَلِيلٍ مِنَ النَّكْهَةِ وَالنَّيكُوتِين..
وَبِكَثِيرٍ جِدًّا مِنِّي ..
تُشْعِلُهَا ..
تُشْعِلُنِي..
تَنْطَفِئُ هِيَ ..
وَلا أَنْطَفِئُ ..
تُشْعِلُ أُخْرَى مِنِّي ..
ولا أَزَالُ بِكَامِلِ اشْتِعَالِي ..
بِكَامِلِ أُنُوثَتِهَا تَرْمُقُنِي شَامِتَةً ..
يَشْتَعِلُ كِلانَا بِنَارَيْنِ مُخْتَلِفَتَيْنِ ..
وَنَمُوتُ عَلَى….
مَوْقِدٍ وَاحِدٍ !

مقالات ذات علاقة

احتاج يدك

غزالة الحريزي

الحجارةُ في خريدة بن الوردي1

عاشور الطويبي

أكبر خيبات العالم

صالح قادربوه

اترك تعليق