شعر

خليط …

من أعمال التشكيلي رضوان أبوشويشة

خليط إنحناء
يسكب مذابه فيّ
مغتر بسراب الفصول
في مواسمه
يعير جلد ذئب
ويقتفي روث الخيل
حتى يتجدد الضوء
تتثاءب صواميل النهار
ويحزم الوقت وقته
موشوما بغرة ..
تارة ..!
يماري الليل
وأخرى يهتك ستر الصمت
يا لهذا الكهل المفتون
دق كمسمار في رأسي
يا لهذا النعش
كم بكيت حتى أسير أمامه
قد تزهر أيها الجذع الحاني
في حدائق الحلم
عليك أن تبارك الخطى
وعليك أن تنذر نذر الغابة للفأس
والمجداف قد يعيق الدفة
حتى يولج خليط الانحناء …!

مقالات ذات علاقة

سبها

المشرف العام

ومضات

سعاد يونس

هذا شأن النرد يا غريب

علي الربيعي

اترك تعليق