طيوب النص

سانجو كسلحفاة

من أعمال التشكيلي علي المنتصر


سأنجو!!
أعرف ذلك
لكن طريق النجاة وعرة
تملؤها الغربان
الكثير من الوحل
وأنت فوق ظهري
كلما تقدمت فيها
عرضت قلبي على الغربان
وأمسي للوحل
سأنجو
واعيش مائة عام
كالسلحفاة بكل أحمالها

مقالات ذات علاقة

رفقة هذا الليل

المشرف العام

ندبة بلوني

ميسون صالح

تين هينان

مفيدة محمد جبران

تعليق واحد

سراج الهادي 8 فبراير, 2020 at 07:10

نص جميل وعميق
استمتعت

رد

اترك تعليق