من أعمال الكيلاني عون
طيوب النص

حالة حرب وفقد

من أعمال الكيلاني عون
من أعمال الكيلاني عون

 

أحن إلى صوت المصباح

ليضيء صمت العتمة

في بلد يخلو من الموت

أحن إلى كسرة خبز

لا يختلط على حوافها

دمي وعرقي

أتوق بشدة للهدوء

فلا يسبقه صوت الفناء ولا يليه

تزعجني بيانات التنديد المستنسخة

وصوت هذا المذيع المتصنع

يتلو علينا أعداد القتلى مبتسما

هذا شيخ يبكي

ما تبقى من كرامته

وتلك ثكلى

تئن بحزن الفقد الدائم

وهؤلاء

سيعيشون طويلا

ليحدثوا المستقبل

عن تفاصيل المشي بساق خشبية

على هامش الحياة

مقالات ذات علاقة

ميسون صالح: أزمة القراءة شيء غير موجود بالمعنى الدقيق!!!

رامز النويصري

أشِعْ أَنْتَ فَرِحًا بِكَ أحْيَا

سليمان زيدان

في سنترال بارك

المشرف العام

اترك تعليق