شعر

تشيلو

عازفة التشيلو

لا يمكن للتشيلو

إلا أن يكون ذكراً في أحضان أنثاه العازفة على جرحه.

كل إناث التشيلو فاتنات

تحترم هي حزنهُ فترتدي السواد

وتزينه بأحمر شفاه كالقرمز

بينما هو الجاثي في أحضانهن

يمارس بكاءه الشهي .

مقالات ذات علاقة

شاعرة منتصف الليل

نورهان الطشاني

الـزَّمـاني

الحبيب الأمين

المصباح

محمد الشلطامي

اترك تعليق