من أعمال التشكيلي.. معتوق البوراوي
شعر

1 /1/ 2014 قصة

من أعمال التشكيلي.. معتوق البوراوي

 

ثمة بعضي
في أرجاء الحبكة ضائـــــــــع ..

ثمة حزن عاند صبري
في أوصاف القصة قابـــــــــع ..

ثمة ثمة
كم أشياء لا أدركها
حين أحاولها لأطالـــــــــع ..

لسنا نطلب غير سرير
ذات شتاء داخل غرفة
غير طعام لا يسمننا
غير لقاء كي يبهجنا
حتى صدفة
هي أشياء لا تعنيكم
تكفي هذا الحب الرائـــــــــع ..

ثمة شيء
في أرجاء القصة ضائـــــــــع..
……
كل حروف رواة حياتي
تنكر نسبة هذا الجرح لقلبي المنهكـــــــــ ..

تنفي الغصة صوت العقل
فأحيا لكن
في التوليفة
رغم الحرص
سأغدو البطل العاش عليك شريد المسلكـــــــــ ..

كل دروبي تنكر صحة وجهة وجهي
فأحاورها
رغما عنها
خشية أني دونك أهلكـــــــــ ..

فصلا فصلا
سطرا سطرا
مر الراوي فوق حياتي لم يقرأني
لم يقرأنا
هل فاتتنا الصفحة تلك !؟
تلك الفيها كنا ننعم
مجتمعين و مؤتلفين
و ليس سوانا مثل هوانا يوما أدركـــــــــ ..

ثمة بعضي في جنبات السطر تلبكـــــــــ ..
…..
أسمع صوتك يا حسنائي
أنت حبيبي
أنت الغالي
أنت هدية ربي العالـــــــــي ..

ثمة أيضا جرح صعب
يصرخ يرقص
حينا يهمس
حينا يخنقني و يوسوس
متى تدركها
متى تملكها
هل للقصة فصل آخر غيبا يكتب
هل أخطأك الحظ لتسعد
سطر يكفي
فيه نعيش سويا أبدا
نحيا القصة دون الراوي
رغم الحبكة
رغم الغصة
فصلا يسعد متعب بالـــــــــي ..

هل هو صعب هذا المطلب ؟!
فصلا بابا سطرا صفحة
حرفا ينقذ هاذي الفرحة
كيما أرتق ذات وجيب سقف الأمل الأضحى بالـــــــــي..

ثمة طرف
في غيبات الشوق بدا لـــــــــي ..
طيفك فرح
في غيبات الهم يلالـــــــــي..
…..
هي أفكار تسرق مني غفلة عيني
وقت شرودي
صحبة بعضي الأصبح نـــــــــار ..

هي لي النزهة في أمسيتي
حين ظلامي يطبق طوقا
حول فؤادي
فتباغته بالأنـــــــــوار ..

هي مؤنستي
هي غاليتي
هي فاتنتي التستقبلني فور هواها
بالقبلات و بالبسمات و بالأزهـــــــــار ..

و لذا صرت أراها دوما
بين سطوري
بين عيوني
بين الدمعة و التنهيدة
مثل دخان سجائر نكدي
فوق بساط الغفلة تأتي
شوقا تأتي
شبقا تأتي
عشقا تأتي
فأصورها بالأشعـــــــــار ..

هاذي القصة ثمة فيها شيء ضاع
و لم يأتيني
و أنا أرجو
ما ملتني الحيرة أبدا
و لذا سوف أظل أحـــــــــار..

ثمة شيء في أصدائي
ملأ حروفي
لم أدركه
الآن يحـــــــــار ..

مقالات ذات علاقة

نَزِيفُ غَزَّة

من حنظله إلى ……

ميلاد عمر المزوغي

كل عام وأنت بخير

أكرم اليسير

اترك تعليق