من أعمال التشكيلي.. معتوق البوراوي
شعر

‏لا تَمْتَثِلُ لِمَشِيئَةِ الرِّيحِ‬ ..

من أعمال التشكيلي.. معتوق البوراوي
من أعمال التشكيلي.. معتوق البوراوي

لا تَلُوكَانِ كَلامًا ..

أُنَادِيهَا فَتَخْفُقُ لَهَا خَفْقًا..

شَفَتَايَ ..!!

()()()()()()()

تُنَادِينِي ..

بِشَفَتَيْهَا تَسْتَدْنِي قَلْبِي ..

حَبِيبَتِي..!

()()()()()()()

يُغْلِقُ أَبْوَابَهُ دُونَهُ..

يُغْلِقُ قَلْبَهُ عَلَيْهِ..

عَاشِقُ وَطَنٍ ..!!

()()()()()()()

يَمْلأُهُ حُزْنًا..

وَيَمْتَلِئُ بِهِ..

قَلْبُ عَاشِقٍ لِلْوَطَنِ..!

()()()()()()()

مُتَجَذِّرَةٌ فِي شَبَّاكِهَا..

فِي الكُرْسِيِّ يَنْبُتُ نِصْفُهَا ..

عَاشِقَةٌ كَسِيحٌ..!

()()()()()()()

مِثْلَ شَفَتَيْنِ..

يُقَبِّلُ الْهَوَاءَ..

شُبَّاكُ عَاشِقَةٍ..!

()()()()()()()

أَعْيُنُ العَابِرِينَ تَلْثُمُهُ ..

يَغْدُو حَائِطَ قُبُلاتٍ ..

شُبَّاكُ الْجَمِيلَةِ..!

()()()()()()()

بِنَظَرَاتٍ يُوَتِّرُهَا الشَّبَقُ ..

يُوَاقِعُ العَابِرَاتِ ..

الْمَجْنُونُ ..!

()()()()()()()

بِمُرُورِ الحَسْنَاءِ ..

تَتَّقِدَانِ ..

عَيْنَا الْكَهْلِ الْمُطْفَأَتَانِ .. !!؟

()()()()()()()

فِي المَصْعَدِ..

غَمْزَةٌ مَغْمُوسَةٌ فِي الشَّبَقِ..

تَحَرُّشٌ وَشِيكٌ..!!؟

()()()()()()()

أَشْتَاقُهَا ..

أَسْتَدْنِيهَا بِقَلْبِي ..

بِنَبْضِي أَعُدُّ الْمَسَافَاتِ..!

()()()()()()()

عَلَى رَأْسِ الْبَدَوِيَّةِ ..

لا يُوَتِّرُهَا الْجَسَدُ الْمُرْتَجُّ..

جَرَّةُ الْمَاءِ ..!!

()()()()()()()

مُتَشَبِّثًا بِخَصْرِهَا ..

لا يَنْوِي فِكَاكًا ..

حِزَامُ الأَمَانِ..!

()()()()()()()

يُخَاصِرُهَا ..

فَيَمْتَلِئُ أَمَنًا..

حِزَامُ الأَمَانِ..!

()()()()()()()

تَتَصَعَّدُ الطَّائِرَةُ..

تَهْبُطُ القُلُوبُ..

الخَوْفُ أَثْقَلُ مِنَ الطَّيَرَانِ..!

()()()()()()()

فِي الطَّائِرةِ ..

تَحَرُّشٌ بِقُلُوبِنَا

عُطُورُ المُضِيفَاتِ..!

()()()()()()()

خَدَّاهُ نَهْرَا دَمْعٍ ..

قَطَرَاتُ زَوْجِهِ تُخْطِئُ عَيْنَيْهِ..

الْعَجُوزُ الأَعْمَى ..!!

()()()()()()()

فِي الغَيْمَةِ المُكْفَهِرَّةِ

عَيْنٌ عَلَى الأَرْضِ

الشَّمْسُ الغَارِبَةُ..!!

()()()()()()()

فِي المِصْبَاحِ الْمَكْسُورِ..

مَغْمُورًا بِالنُّورِ ..

عِشُّ الْقُبُّرَةِ ..!!

()()()()()()()

بِرُعُونَةِ قَفْزِهَا إِلَى أَسْفَلَ..

تُخْلِي السَّمَاءَ مِنْهَا ..

الغَيْمَاتُ الحَبَالَى ..!

()()()()()()()

مَزْهُوًا…

يَحْرُثُ الغَيْمَ بِجَنَاحَيْهِ

نَسْرٌ وَاثِقٌ ..!

()()()()()()()

تُوْقِظُهُمْ مُبَكِّرًا ..

الْكَوْنَ وَالْعَصَافِيرَ، وَأَذَانَ الْفَجْرِ ..

نَحْنَحَةُ جَدِّي ..!

()()()()()()()

لا تَمْتَثِلُ لِمَشِيئَةِ الرِّيحِ ..

نَحْوَ الدِّفْءِ تَنْحَنِي..

نَخْلَةٌ مُغْتَرِبَةٌ..!

()()()()()()()

كُلُّ قَصِائِدِ الحُبِّ ..

خِيَانَةٌ لِقَلْبِهَا ..

زَوْجَةُ الشَّاعِرِ ..!

()()()()()()()

كلُّمَا مَدَّ عَصَا السِّيلْفِي ..

اِلْتَقَطَتْ سَمَكَةً ..

الصَّيَّادُ العَجُوزُ..!؟

()()()()()()()

مِنَ الرَّبيعِ زُكَامُهَا..

رِذَاذُ عَطْسَتِهَا أَشْذَاءٌ..

حَبِيبَتِي ..!!

()()()()()()()

عُلْبَةُ أَلْوَانٍ ..

هَدِيَّةُ الْمَوَاسِمِ لِلْحِرْبَاءِ..

الرَّبِيعُ الْمُزَرْكَشُ..

مقالات ذات علاقة

قصائد

عبدالوهاب قرينقو

لـــجــوء

المهدي الحمروني

خُطىً باهتة على أرصفةِ الزفير

عبدالسلام سنان

اترك تعليق