من أعمال التشكيلية الليبية .. خلود الزوي
شعر

يقين

من أعمال التشكيلية الليبية .. خلود الزوي

 

يقين ..

ما زلتُ كل مساء

أبعثرُ صوركَ حولي,

في كل مكان ..

أقرأُ كل ما كتبتَ لي

أتلمس جهتكَ من السريرِ

أُبحث عن بعض الدفء بها ..

أفتش في بقايا سيجارتك,

علها لا تزال تشتعلُ ببعضٍ

من قُبلاتك ..

أدسُ أنفي بقميصكِ الأزرق ,

الذي ما زال ,

على ذات المقعد ..

ربما يُخبرني أنك نزعتهُ

منذ قليل فقط ..

أُفتش عن يقينٍ يُخبرني

أنكَ كُنتَ هُنا ..

عن أي قُبلةِ نمت شجرة

بإبطي ,

عن أي نزيفٍ صغيرٍ ,

تحوّل لشلالٍ فوق نحري ,

أو غيمة اختبأت في ليلةٍ

شتوية بسُرتيِ ,

ونامت هناك ..

عن ملامحك المنحوتة فوق

رؤوس .. رؤوس أصابعي ,

عن قداحتك الذهبية المنقوش

حروف اسمي عليها ,

هديتي الوحيدة إليك ..

أُفتش بيأسٍ عن أي شيء ..

أي شيء تُحبه,

سيجعلك تعود لأخذهِ

على الأقل ،

لأتأكد بأنك فعلاً كنتَ هُنا ..

وأنكَ أحببتني يوماً ما!

مقالات ذات علاقة

رؤيـة

مونيفيا أوقيانية

عبدالسلام سنان

war

صالح قادربوه

تعليق واحد

إبراهيم بن سعد 16 فبراير, 2017 at 06:37

نصوصك فيها الكثير من الشفافية والرومانسية

رد

اترك تعليق