من أعمال التشكيلي عادل الفورتية
شعر

وهم في كل واد

من أعمال التشكيلي عادل الفورتية
من أعمال التشكيلي عادل الفورتية

تَعِيسٌ ، وَهمْ في كلِّ وادٍ 
مَتاعِيسُ 
تَروحُ و تأتي .. لا ثَباتَ ..
الأحاسِيسُ 
.
يَقولُونَ مَا لا يَفْعَلُونَ 
اكتِئابُهُم يَجيءُ
بِأبهَى ما تُريكَ الطَّواويسُ 
.
فَهُم زِينَةُ الدُّنيا 
وهُمْ بَردُ حَرِّها 
ولولاهُمُ الأحلامُ كلٌّ
كَوابِيسُ
.
مَجانِينُ هذي الأرضِ 
بلسمُ جرحِها 
بِهِ نَزلُوا 
مَا هَمَّهمْ إنْ هُمُ دِيسُوا 
.
نَمَوا دُونَما “إلَّا “
على سَطْحِ كَوْكَبٍ
عَليهِ سِواهمْ أكْثرُ الإنْسِ
إبْليسُ.

مقالات ذات علاقة

رسالة إلىٰ ماكرون!!

رضا محمد جبران

لك الصوص.. لنا علفة التاريخ

ربيع شرير

مولاي عبدك بين اليأس والأمل

المشرف العام

اترك تعليق