متابعات

وصول الجميع إلى المناطق الأثرية والمتاحف والمباني التاريخية

محاضرة وصول الجميع إلى المناطق الأثرية والمتاحف والمباني التاريخية

ألقى المهندس “أحمد الرضا” استشاري التصميم الشامل، مساء الثلاثاء بمقر مراقبة آثار بنغازي، محاضرة بعنوان (وصول الجميع إلى المناطق الأثرية والمتاحف والمباني التاريخية)، تطرق خلالها إلى ضرورة جعل المباني في ليبيا مصممة من أجل الجميع بحيث يتمكن الكل من ولوجها، خصوصاً أن مشاكل الوصول إلى أغلب المباني في بلادنا تواجه ذوي الاحتياجات الخاصة وكبار السن وغيرهم ممن لديهم صعوبات حركية أو سمعية أو بصرية أو معرفية أو الإعاقة الفكرية والنفسية والاجتماعية والذين يعانون من أعاقات وإصابات مؤقتة.

في هذه المحاضرة، تم التطرق إلى كيفية وضع الحلول المناسبة لسهولة وصول الجميع، والتمتع بخدمات هذه المباني.

وأوضح “الرضا” بأن اللقاء كان مميزاً مع مصلحة الآثار الليبية، مؤكداً بأن هذا التخصص لا يحمل الوجهة الإنسانية فقط، بل يتعداها ويصل إلى الجانب الاقتصادي ويرفع القدرة التسويقية لبلادنا ويعرف بتاريخنا وتراثنا لشريحة أوسع وناهيك عما يعود من هذه الشريحة من عائد مادي.

محاضرة وصول الجميع إلى المناطق الأثرية والمتاحف والمباني التاريخية

وقال “الرضا” أن ما ميز هذا اللقاء هو حضور كوادر ليبية عالية التخصص مما جعل هناك عمق في الحوار فكانت هناك نقاط محددة سيتخذ من خلالها رئيس مصلحة الآثار قرارات تنفيذية هامة، وهذا يدل على أن المصلحة رأت بعين ثاقبة أهمية الموضوع، خصوصاً وأننا نتطلع إلى الاستقرار في بلادنا حتى تكون هناك اتفاقية تعاون مشترك بين مصلحة الآثار الليبية والشبكة الأوربية للسياحة الميسرة ينجم عنها الاستفادة من التجارب الرائدة في أوروبا وإمكانية تطويرها بشكل أفضل لتتيح للدولة الليبية تجارب مختلفة من دول أوربية ذات ثقافات مختلفة وهذا سيساعد في الاستفادة من بعض الإخفاقات التي واجهتهم بحيث نطورها ونعمل على عدم الوقوع فيها، وسيعاد تدقيق المتاحف التي تعمل مصلحة الآثار الليبية على إنشائها بحيث تكون وفق مبدأ التصميم للجميع وسيلتحق المهندسين في المصلحة ببرنامج تدريبي معتمد من أربع جهات دولية في نهاية شهر يناير المقبل، وهذا سيرفع من أمكانية التصميم للجميع في كافة المباني التي ستنشئها مصلحة الآثار.

وفي تعليقه له، أكد رئيس مصلحة الآثار الدكتور “أحمد حسين”، بأنه تم الاتفاق على تطبيق معايير وتصاميم السياحة للجميع، في مبنى متحف طلميثة الجديد المزمع بنائه في الفترة المقبلة.

الجدير بالذكر أنه قد حضر الندوة رئيس مصلحة الآثار الليبية الدكتور “أحمد حسين”، ومدير مكتبه السيد “خالد البريكي”، ومدير إدارة البحوث الدكتور “صالح العقاب”، ومراقب أثار بنغازي السيد “فتحي الساحلي”، ومدير الإدارة العامة لحماية المواقع السيد “أنويجي جمعة أنويجي”، ومدير إدارة المتاحف “صلاح سعدالله”، ومن الإدارة العامة للمشروعات المهندس “علم البشاري”، وعدد من البحاث والمهتمين بالآثار ومهندسي فن العمارة.

مقالات ذات علاقة

ارسم حقك يكشف عن أسمائه

المشرف العام

“ليبيا تلتقي أوروبا”.. مصافحة دافئة بين الفن الليبي والإيطالي

المشرف العام

راديونا يختتم مهرجانه ويعلن أسماء الفائزين

المشرف العام

اترك تعليق