من أعمال الكيلاني عون
شعر

واحة جديدة

من أعمال الكيلاني عون
من أعمال الكيلاني عون

لن أبقى أسد غابتكم بعد الآن ..
سأبحث عن غابة 
أو واحة صغيرة .. 
بها ظباء طيبة 
وجحش صغير و قطة ..
أستعرض على القطة حجمي 
وشكل لبدتي وطول مخالبي 
وزئيري قبالة موائها 
لأشعر بأنني ملك ..
وسأجعل من الجحش خادما لي ..
أما الظباء فسيكن من يضحين لأجل إشباعي 
سأنظم لهن مسابقة جمال العشاء 
ومسابقة جمال الغداء ..
ولا مكان للقرود ولا للفيلة أوالزرافات ..
أنا ورعاياي الجدد فقط ..
نخلة أتظلل بها أنا وحدي 
وحشائش للظباء 
وزيتونة للجحش الذي يخدمني
لأربطه فيها ..
أما غابتكم هذه 
فلكم ماترونه فيها ..
ولكم فيها أسود كثر عداي 
سيسرهم أن يحكموكم ..
لن أبقى أسدكم الأوحد 
ومفجر نهر البراغيث .. 
حتى أفكاري الصفراء 
سألقمها للنيران 
الغابة الغابة 
الفار الفأر 
وانتهاء قصة المعزة 
مع سخرية أخرى 
فلتحيا غابة الفقراء ..

مقالات ذات علاقة

أمْ إنِّي أنا أنَاها؟!!

عمر عبدالدائم

قَلْبُ الحَقْلِ يَرْتَجِفُ..!!

جمعة الفاخري

مع أبي إلى الحقل

سراج الدين الورفلي

اترك تعليق